الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

موقع إلكتروني لمتابعة الحجاج التائهين وتعرّف المتوفين والمفقودات بالحج

موقع إلكتروني لمتابعة الحجاج التائهين وتعرّف المتوفين والمفقودات بالحج

واس – متابعات:    

أنشأ مركز التميّز في أبحاث الحج والعمرة بجامعة أم القرى موقعاً إلكترونياً على شبكة الإنترنت على الرابط الآتيhttp://www.crowdsensing.net/hajjmf لمتابعة الحجاج التائهين، والتعرّف إلى المتوفين والمفقودات في الحج والعمرة، وذلك ضمن مشروع استشعار الحشود الذي شرع المركز في تنفيذه لخدمة الحجاج والمعتمرين في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، إضافةً إلى زوار المدينة المنورة.

وبيّن مدير المركز الدكتور عدنان بن عبدالعزيز قطب أن فريقاً بحثياً متخصصاً من كلية الحاسب الآلي بجامعة أم القرى برئاسة الدكتور صلاح علي أحمد يعمل حالياً على دراسة استشعار الحشود عبر تطوير التقنية الحاسوبية وتوظيفها من خلال التجارب على الخوارزميات لمعالجة الصور الشخصية للوجوه لتراعي الاختلافات المتوقعة في أثناء تأدية شعيرة الحج والعمرة؛ إذ تصبح عملية التوافق بين صور الوجوه مناسبة أو مقاربة للاختلافات البسيطة المتوقعة للأشخاص أنفسهم، سواء كانوا حجاجاً أو معتمرين، وما قد يطرأ عليها من تغيّر في الوجه نتيجة الإرهاق أو التعرّق أو حتى التغيّر في نسبة شعر الرأس بسبب شعيرة الحلق أو التقصير في الحج والعمرة، موضحاً أن الموقع الذي جرى تنفيذه من قبل الفريق البحثي يعمل باللغات العربية والإنجليزية والتركية والأردية والفرنسية والألمانية والروسية والإسبانية. وأوضح أن الموقع يعتمد على تعاون الجميع في إدخال المعلومات عن طريق التفاعل الإيجابي من قبل المستخدمين جميعاً، مشيراً إلى أن الموقع يتطلب ممن وجد شيئاً مفقوداً الإبلاغ عنه، وتعبئة البيانات للإعلان عنه، ومن ثَمّ يمكن لمن فقد شيئاً أن يوضح معلومات المفقود حسب آلية معينة مدروسة؛ إذ يعمل الموقع على التوصيل والتعريف بين المفقود وصاحبه. وأفاد بأن العمل جارٍ حالياً لإضافة لغات أخرى تسهم في إتاحة المجال للاستفادة منه، وتحقيق الأهداف التي وضع من أجلها لخدمة قاصدي بيت الله الحرام، وتوفير الراحة والطمأنينة لهم، مؤكداً أن ما يميز الموقع خاصيته في مقارنة الوجوه للتعرف إلى الأشخاص؛ مما يتيح لمستخدميه تعبئة البيانات، وتحميل الصورة الشخصية لوجه المفقود أو التائه في حال فقدانه من قبل ذويه، كما يوفر أيضاً فرصة التواصل والتفاعل الإيجابي والإعلان عن المفقودين أو التائهين في أثناء رحلة الحج أو العمرة من خلال صورهم الشخصية، ويقوم الموقع أيضاً بالبحث آلياً في قاعدة البيانات والمواءمة بين الصور التي تصله والمعلومات المتوافرة لديه عن التائهين أو المفقودين وحتى المتوفين، إضافةً إلى المفقودات من خلال تعاون الجميع في إدخال البيانات بصورة جيدة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة