الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

أردوغان: لا يمكن لخمس دول أن تتحكم في العالم بأسره وتقرر مصيره

أردوغان: لا يمكن لخمس دول أن تتحكم في العالم بأسره وتقرر مصيره

تواصل – بدر العبدالرحمن:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إن اللاجئين يواجهون معاملة سيئة في كثير من المدن الأوروبية، موضحا أن 2.7 مليون سوري يعيشون كلاجئين في تركيا هربا من جرائم النظام السوري، و300 ألف لاجئ عراقي موجودون في تركيا أيضا ويعيشون دون تمييز.

وأضاف أن المجتمع الدولي مستمر في عدم مبالاته بالمدنيين المتضررين في مناطق النزاعات، ولم نتسلم أي مساعدات مالية لمواجهة أزمة اللاجئين المتفاقمة، وتركيا من أوائل الدول في إغاثة ومساعدة اللاجئين والمتضررين من النزاعات، ونجحنا في تقليل عدد اللاجئين غير النظاميين في بلادنا، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي لم يف بوعوده لتركيا في ما يخص أزمة اللاجئين.

وتابع “أقول للأوروبيين إن الأسوار التي تبنوها على حدودكم ليست الطريقة الصحيحة لحل أزمة اللاجئين”، موضحا أن أبواب تركيا ستبقى مفتوحة لكل من يهرب من القمع والاستبداد.

وتطرق أردوغان إلى محاولة الانقلاب الفاشلة، وقال في 15 يوليو واجهنا محاولة انقلابية خبيثة من قبل منظمة فتح الله جولن الإرهابية، وشعبنا واجه المحاولة الانقلابية ودافع ببطولة عن الديمقراطية، ولفت أن المحاولة الانقلابية في تركيا كانت تستهدف الديمقراطية في العالم بأسره.

وأكد أردوغان أن الجيل الجديد من المنظمات الإرهابية يعتبر خطرا على الأمن القومي في العالم، موضحا أن معظم الدول الممثلة في الأمم المتحدة معرضة لخطر إرهابي كالذي تعرضت له تركيا في 15 يوليو.

وأضاف ندعو قادة العالم إلى اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمكافحة منظمة فتح الله غولن

وتناول أردوغان الوضع في سوريا والعراق موضحا أن عملية “درع الفرات” عززت موقف المعارضة السورية المعتدلة في مواجهتها مع تنظيم الدولة، وعملية تحرير الموصل يجب أن تراعي ظروف المدنيين في المنطقة.

وعن الوضع في غزة أكد أردوغان أن أنقرة ستواصل جهودها لإرسال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة.

وعلى المستوى الدولي قال إنه لا يمكن لخمس دول أن تتحكم في العالم بأسره وتقرر مصيره، ويجب إصلاح مجلس الأمن لتحقيق تمثيل عادل لدول العالم به.

وختم أردوغان بقوله إن “الخوف من الإسلام صار مصطلحا بديلا للتفرقة العنصرية “.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة