الخميس، ٤ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ يناير ٢٠٢٣ ميلادى

بعد غرق 6 أطفال.. «استشاري» يطالب الأسر بتشديد الرقابة على مسابح الاستراحات

بعد غرق 6 أطفال.. «استشاري» يطالب الأسر بتشديد الرقابة على مسابح الاستراحات

تواصل – بدر العبدالرحمن:

دعا استشاري طب طوارئ بمستشفى الولادة والأطفال بمدينة بريدة أرباب الأسر إلى اتباع وسائل الأمن والسلامة وتشديد الرقابة على الأطفال خلال تواجدهم في مسابح الاستراحات، وذلك بعد أن استقبل المستشفى 6 حالات غرق نتج عنه حالة وفاة واحدة خلال الشهر الماضي.

وأكد استشاري طب الطوارئ بمستشفى الولادة والأطفال ببريدة الدكتور عبدالله الرشيدي، أن المستشفى كان قد استقبل عدة حالات طارئة لأطفال تعرضوا للغرق في مسابح الاستراحات، مشيراً إلى أن المجتمع يجب أن يدرك حجم تزايد حوادث الغرق خلال فترة الصيف، خصوصاً لدى الأطفال.

ودعا “الرشيدي” أرباب الأسر إلى أهمية الدراية في التعامل مع حوادث الغرق كون ذلك قد يسهم في إنقاذ الحياة قبيل وصوله للمستشفى، مضيفاً أن هناك فئات من الأطفال لديها تاريخ مرضى بنوبات الصرع، ويجب أن تخضع للرقابة المشددة الدائمة من الأسر، خشية من أن تفاجئهم نوبات الصرع أثناء السباحة.

ونوّه “الرشيدي” بمتابعة مدير المستشفى الأخصائي عبدالعزيز الفوزان لبرامج الإسعاف والطوارئ بالمستشفى وتدريب الكوادر الطبية والفنية على التعامل الأمثل في مثل هذه الحالات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *