الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

المبعوث الأممي: التقدم في مشاورات السلام اليمنية بطيء

المبعوث الأممي: التقدم في مشاورات السلام اليمنية بطيء

تواصل – وكالات:

أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد أن التقدم في مشاورات السلام اليمنية في الكويت “مستمر إلا أنه بطيء نسبياً”.

ودعا ولد الشيخ أحمد، في بيان له في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت، عقب جلسة مفاوضات بين طرفي الأزمة، الأطراف المعنية إلى تسريع وتيرة المشاورات في ضوء الأوضاع الاقتصادية والإنسانية التي يمر بها اليمن.

وأضاف: “إننا حريصون في الوقت ذاته على عدم التسرع كون القضايا المطروحة شائكة ومعقدة ومن الضروري التطرق لها بتمعن ودراية”.

وأكد “أن مشاورات السلام تخللها أمس أكثر من جلسة مع الوفد الرئاسي الرباعي من كل طرف، حيث ناقش المجتمعون أوراق عمل تهدف إلى تقريب وجهات النظر بالنسبة للقضايا الرئيسية المطروحة وأبرزها الترتيبات الأمنية والمسار السياسي والأطر المقترحة للاتفاق عليها”.

وأوضح المبعوث الأممي أن الجلسات تضمنت إجماعاً على بعض النقاط فيما ظهر تفاوت في مواضيع أخرى، دون مزيد من التفاصيل.

وكان قصر بيان الأميري في دولة الكويت قد استضاف أمس السبت جلسة مفاوضات ضمت رؤساء الوفود بحضور المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وناقش المجتمعون المرجعيات الحاكمة للحوار ومن ضمنها اتفاق السلم والشراكة والدستور ومقترحات لخارطة طريق.

هذا وأعلن وزير الخارجية ورئيس الوفد الحكومي إلى محادثات السلام في الكويت عبدالملك المخلافي “أن هوة الخلاف مع الحوثيين وأنصار صالح واسعة.

وقال المخلافي في تصريحات صحفية له مساء أمس: “نحن نناقش من أجل عودة الدولة لتكون مصدر أمان للجميع، وهم يفكرون فقط بالسلطة، ويطالبون بحكومة توافقية وتقاسم سلطة”.

وأضاف: “استغرب كيف تستطيع ميليشيات انقلبت على الدولة، ودمرت المؤسسات والقوانين والجيش أن تعتبر اقتسام السلطة هي قضية مقدمة على استعادة الدولة”.

يذكر أن محادثات السلام اليمنية قد انطلقت في الكويت، برعاية الأمم المتحدة في 21 أبريل الجاري، بعد عدة أيام من إقرار اتفاق هدنة بين الطرفين.

وتسعى حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف به دولياً إلى بسط نفوذها على مختلف المدن اليمنية وفق القرار الأممي 2216، وتركز على ضرورة تسليم الحوثيين لسلاحهم والتراجع عن السيطرة على مؤسسات الدولة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة