الإثنين، ١١ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

«المخلافي»: أي تغيير في أجندة المشاورات اليمنية بالكويت معناه «نسف» الحوار

«المخلافي»: أي تغيير في أجندة المشاورات اليمنية بالكويت معناه «نسف» الحوار

تواصل – متابعات:

جدَّد وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي، رئيس وفد الحكومة اليمنية الشرعية إلى مشاورات السلام بالكويت، رفض الوفد، أي تغيير أو تعديل للأجندة المتفق عليها بمشاورات الكويت.

وقال المخلافي، في الكلمة التي ألقاها في الجلسة الافتتاحية لمشاورات الكويت، إن طرح تغيير جدول الأعمال هدفه نسف الحوار.

وأضاف: “أكرر دعوتي لوفد الأمم المتحدة بأننا لن نقبل أي تغيير في الأجندات المتفق عليها، وعلى الاتفاقات أن تبقى كما هي بدون أي تغيير”.

ولفت إلى أن موعد انعقاد المحادثات جاء متأخراً أربعة أشهر، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق في مدينة بال السويسرية على موعد للمشاورات القادمة، إلا أنه تم تجاوزه بسبب تأخر الحوثيين.

وأوضح بأن الحوثيين سبب كل الخراب والدمار لليمن، مشدداً على أن وفد الحكومة الشرعية حرص على السلام؛ بناء على النقاط الخمس التي أكد عليها ولد الشيخ في إحاطته.

وأضاف وزير الخارجية: “بلادنا أحوج ما تكون للسلام والتعايش، وكل الأوهام ستزول، وستبقى الحقائق واضحة دون إقصاء أو عنف أو طائفية”.

واستطرد قائلاً: “نحن لم نختر الحرب، والدعوة إلى التعايش، ولكن دون سلاح ودون انقلابات، والدولة هي الوحيدة المخولة بامتلاك السلاح”.

وانتهت الجلسة الأولى من مشاورات السلام بالكويت، في حين ستعقد يوم غدٍ، مشاورات بين الأمم المتحدة، ووفدي الشرعية والحوثيين، بينما ستبدأ المحادثات المباشرة بين الوفدين بعد غدٍ السبت.

غير معروف

الحوثيين لم يعتبروا بماحل في سوريا بسبب السير وارء ركب الخميني .وش حشر الخميني بالامه لعربيه عجائب يادنيا كل هذا خوف على العرب.اين العقول .والله سذاجه بعض افعال العرب لاحول ولاقوة الابالله.يقول المخلصين احقنوا دمامك وأخذوا حريتكم و اتركوا السلاح لحماية البلد في ايدي لا تتجاوز على احد الابالشرع والقانون.اللهم الهمنا رشدنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *