الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نزوح 70 ألف سوري من حلب جراء القصف النظامي والروسي

نزوح 70 ألف سوري من حلب جراء القصف النظامي والروسي

تواصل- وكالات:

نزح نحو 70 ألف شخص، من مناطق مختلفة في محافظة حلب، شمالي سوريا؛ جراء القصف العنيف المستمر، الذي بدأته المقاتلات الروسية، والنظام السوري وقواته، منذ الأسبوع الماضي، على المدن والبلدات الواقعة شمالي المحافظة، بحسب “الأناضول”.

وأجبر القصف الروسي الكثيف، نحو 40 ألف شخص، من قرى: حيان، وتل جبين، ورتيان، وكفر نايا، وحريتان، ودير جمّال، وكفر ناصح، وإحرص، وماير، إلى النزوح باتجاه مدينة أعزاز المتاخمة للحدود التركية بريف حلب الشمالي.

وكانت قوات النظام، تساندها ميليشيات إيرانية وأخرى تابعة لحزب الله اللبناني، وميليشيات عراقية وأفغانية، تمكنت، تحت غطاء جوي روسي، من فك الحصار عن بلدتي نبل والزهراء، اللتين كانتا محاصرتين من قبل فصائل معارضة؛ الأمر الذي أدى إلى قطع الطريق الواصل بين مركز مدينة حلب، وريفها الشمالي.

وينتظر نحو 10 آلاف شخص من بين النازحين إلى أعزاز، عند معبر باب السلامة، المقابل لمعبر “أونجو بينار” في الجانب التركي، للدخول إلى تركيا، في حين تواصل منظمات إغاثية تركية إنشاء مخيمات جديدة للنازحين على الشريط الحدودي، من الطرف السوري.

ونزح قرابة 30 ألف شخص من بلدات عندان، وبيانون، وكفر حمرة، نحو الريف الغربي لحلب؛ خوفاً من استهدافهم من قبل المقاتلات الروسية، فضلاً عن مدافع ودبابات النظام.

ويرى مراقبون أن روسيا ومعها النظام، يسعيان إلى محاصرة مركز مدينة حلب بالكامل، وسط تخوف من زيادة أعداد النازحين لتصل إلى 100 ألف شخص في ظل استمرار استهداف البلدات والقرى الواقعة في ريف حلب الشمالي.

جدير بالذكر، أن مباحثات جنيف التي يرعاها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي مستورا، علّقت على أمل أن تستأنف يوم 25 من فبراير الجاري؛ بسبب تصاعد القصف الروسي والعمليات العسكرية للنظام، المدعومة بميليشيات إيرانية وأفغانية وعراقية وميليشيا حزب الله، داخل البلاد.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة