الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نصّ قرارات «الصحة» ونتائج التحقيق في حريق مستشفى جازان العام

نصّ قرارات «الصحة» ونتائج التحقيق في حريق مستشفى جازان العام

تواصل – عبدالله صهلولي:

حصلت “تواصل” على النص الكامل لقرارات وزارة الصحة ونتائج التحقيق في حريق مستشفى جازان العام، والتي أوجزها أميرُ منطقة جازان ووزير الصحة في مؤتمر صحفي اليوم.

وجاءت نتيجة التحقيق كالتالي:

أولاً: الجوانب الإنشائية والهندسية:

1- تبيَّن من التحقيقات وجودُ أوجه قصور في التصاميم وتنفيذ المبنى؛ مما أدى إلى سرعة انتشار الدخان وصعوبة الإخلاء وارتفاع عدد الضحايا.

وبناء عليه فستفتح وزارةُ الصحة تحقيقاً عاجلاً مع كل مَن كان له دور في إنشاء واستلام المبنى، وفي حال وجود شُبَه جنائية؛ فسوف تُحال إلى هيئة التحقيق والادعاء العام.

2- سوف تتم إجراء مراجعة شاملة لجميع منشآتنا الصحية للتأكد من سلامتها هندسيًّا، وبناء عليه فقد تم تحديد 3 بيوت خبرة عالمية معروفة ستقوم بالمراجعة الدقيقة والكاملة لجميع المنشآت الصحية والحكومية بالمملكة للتأكد من سلامتها هندسيًّا وسلامة نظمها، وستكون الأولوية لمنطقة جازان بحسب المعلومات المتوفرة من تقارير الدفاع المدني ونتائج المركز السعودي لاعتماد المنشآت الصحية (سباهي)، وسيكتمل المسح خلال 6 أشهر ويتم بناء عليه تنفيذ الخطة التصحيحية.

3- إن الخلل في أداء أنظمة السلامة بالمستشفى سببه ضعف في إجراءات الصيانة، ناتج من سوء أداء مقاولي الصيانة وضعف الإشراف عليهم.

لذا ستعمد الوزارة لتفعيل برنامج التشغيل الذاتي للصيانة والسلامة ودعمها بالكوادر اللازمة، وكذلك سيتم فصل عقود الأمن والسلامة عن عقود الصيانة لكافة المنشآت؛ مما سيساعد في النهوض في هذا الجانب.

كما سيتم الرفع إلى مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية بمقترحات الوزارة لتأهيل المقاولين وتنظيم العقود لرفع الكفاءة والتغلب على المعوقات.

ثانياً: التدريب وخطط الإخلاء:

1- كانت هناك خطة للطوارئ ولكن تبين وجود قصور واضح في عملية الإخلاء من قِبل المستشفى ومن قبل الدفاع المدني، وفي المقابل كانت هناك جهودٌ بطولية لبعض الأفراد.

والوزارة مصممة على المضي ببرنامجها التدريبي الذي بدأ قبل شهور لتدريب كافة العاملين بمرافق الوزارة في خطط الإخلاء والتعامل مع الكوارث الداخلية بإشراف مباشر من الإدارة العامة للأمن والسلامة بالوزارة، وسيباشر العمل في جازان الأسبوع المقبل فريق متخصص لتدريب الطواقم الطبية والطاقم المساندة في الإطفاء واﻹخلاء والمواد الخطرة والأمن وسلامة الكهرباء.

1- سيبدأ اليوم بتكريم مَن أبدوا مواقف متميزة ساهمت في إنقاذ الأرواح.

2- جارٍ التحقيق الداخلي مع مناوبي المستشفى ليلة الحادثة، وفي حال ثبوت أي تقصير في واجباتهم في العمل مع الحدث، سيتم إيقاع العقوبات بحقهم وفقاً للأنظمة المختصة كل فيما يخصه.

ثالثاً: إعادة تأهيل المستشفى:

1- بعد أن تم استلام الموقع من جهات الأمنية تم تكليف لجنة فنية وهندسية من الوزارة بمعاينة المستشفى والمباني المجاورة كمبنى الكُلَى والعيادات للعمل على ملاحظات الدفاع المدني والاستفادة من هذه المباني بأسرع وقت.

2- تم تكليف أحد المكاتب الاستشارية بإجراء الاختبارات الفنية على الخرسانة المتضررة بالحريق للتأكد من سلامة المنشأة قبل البدء بأعمال الترميم، وكذلك عمل تقرير شامل عن المبنى الرئيسي وإعداد جدول كميات ومواصفات فنية لترميم وتأهيل المبنى الرئيسي وشبكة الإنذار والحريق والإطفاء بتنسيق مع الدفاع المدني بالمنطقة خلال ثمانية أسابيع.

3- الرفع السامي الكريم لأخذ الموافقة بدعوة مقاولين لتنفيذ في أسرع وقت ممكن.

رابعاً: إدارة الطوارئ والأزمات:

حرصاً من الوزارة على تقديم أفضل الخدمات والتجارب العالية فيما يخص الطوارئ والكوارث؛ فقد قامت باستقطاب الكوادر الوطنية ذات التأهيل المتخصص في إدارة للطوارئ والكوارث ويتم بناء عليه مراجعة خطط الكوارث وآلية الاستجابة والإنقاذ والتدريب على ذلك، وسيكون التركز بشكل خاص على منطقة جازان والمناطق الحدودية.

خامساً: تحرص الوزارة على تقديم أرقى الخدمات الصحية بمنطقة جازان وذلك من خلال زيادة السعة السريرية وتنوع الخدمات المقدمة وهناك العديد من المشاريع الجاري تنفيذها لخدمة المنطقة وهي كالتالي:

1- المستشفى التخصصي 500 سرير

2- مستشفى النساء والولادة مع السكن 300 سرير

3- مستشفى الدرب مع السكن 200 سرير

4- مستشفى العارضة 50 سريراً

وقد تم وضع خطة لتسريع إنجاز هذه المشاريع والانتهاء منها في أقرب وقت مع مواصفات السلامة والجودة بالتعاون مع مقاولي إنشاء على مستوى رفيع؛ ذلك لتلبية حاجة المنطقة من الخدمات الطبية.

سادساً: قيادات الصحة بالمنطقة والتنظيم الإداري:

وجود قصور في التعامل مع نقاط الضعف على مستوى مديرية الشؤون الصحية مع تفاوت الأداء بين قياداتها وسيتخذ في هذا الجانب الآتي:

1- تكليف مدير عام للشؤون الصحية ذي كفاءة وقدرة فائقة لقيادة المرحلة الانتقالية القادمة.

2- تعيين مدير جديد لإدارة الأمن والسلامة بالمنطقة.

3- لم يُلحَظ من التحقيقات المبدئية وجودُ تقصير من إدارة المستشفى المعينة حديثاً في متابعة مسائل الصيانة والسلامة.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة