الثلاثاء، ١٢ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

دراسة: الموبايل يؤثر على الحالة المزاجية ويحني ظهر الشباب

دراسة: الموبايل يؤثر على الحالة المزاجية ويحني ظهر الشباب

تواصل – وكالات:

كشفت نتائج دراسة جديدة أن استخدام الهاتف لفترات طويلة، قد يتسبب في الإصابة ببعض الأمراض ويكون سبباً في الإصابة بالحالة المزاجية السيئة والاكتئاب.

وأظهرت نتائج الدراسة التي نشرت في موقع The times of india الهندي، الكثير من الأسباب التي تجعل الكثير من الأشخاص يستخدمون الهواتف الذكية لفترات طويلة ما يكون له تأثير سلبي على صحة الإنسان ومنها التواء وألم الرقبة، لأن ثنى الرقبة إلى الأمام 60 درجة عند استخدام الهاتف قد ينتج عنه ضغط شديد على العنق ما يؤدى إلى الشعور بالألم الشديد وسوء الحالة المزاجية.

وأشارت الدراسة إلى أن استخدام الهواتف الذكية جعل المراهقين يصابون بانحناء الظهر إلى الأمام مثل كبار السن، مشيراً إلى أن استخدامه لفترات طويلة له تأثيرات ضارة على الحالة المزاجية والنفسية والإصابة بالاكتئاب، وأظهرت الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب يعتمد ذلك على الوضعية التي يتبعها الشخص عند استخدامه للهاتف.

ولخص الباحثون في الدراسة النتائج في أن الجلوس في وضع مستقيم قد يكون استراتيجية سلوكية بسيطة للمساعدة في بناء القدرة على التكيف مع الإجهاد والتراخي عند استخدام الهاتف، وأن قضاء الكثيرين فترات طويلة في استخدام الهاتف المحمول بغرض العمل، قد يساعد على سوء الحالة المزاجية وتأثر الرقبة نتيجة لوضع الجلوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *