الإثنين، ٢٨ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٧ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

“علماء المسلمين” تهدد بعصيان مدني في لبنان إذا لم توقف ملاحقة السنة

“علماء المسلمين” تهدد بعصيان مدني في لبنان إذا لم توقف ملاحقة السنة

تواصل – وكالات:

أصدر عدد من علماء الدين السنة في لبنان بيانا حملوا فيه الدولة مسؤولية الأحداث الأمنية التي تجري في صيدا بعد المواجهات الدامية مع الشيخ أحمد الأسير، محذرين في الوقت نفسه من عزمهم الدعوة إلى تنفيذ عصيان مدني شامل في كافة مناطق السنّة.

وأصدرت “هيئة علماء المسلمين” في لبنان بيانا تناولت فيه تداعيات الأحداث الأمنية في صيدا، معتبرة أن “الدولة هي المسؤول الأول عن تغطية ما جرى بعدما روجت للروايات الكاذبة وضخمت الوقائع لتبرير حجم الدمار والأسلحة المستخدمة في الهجوم على مسجد بلال بن رباح، إضافة لتغاضيها عن تغول فئة في أجهزة الدولة وتحكمها بمؤسساتها دون حسيب أو رقيب.

وطالب العلماء بـ”وقف الملاحقات والإفراج الفوري عن جميع المعتقلين دون استثناء،” وأكدوا “الاستمرار في التحركات السلمية في الشارع، وصولا لتحقيق كافة المطالب،” منوهين من أنه في حال تجاهل المطالب فيستم التصعيد إلى “إعلان عصيان مدني في كافة مناطق أهل السنة في لبنان”.

أبو أحمد٣٣٣

الله يفرج عن المسلمين في كل مكان ياارب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *