الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

بالصور.. 2500 شبكة إطفاء تغطي المشاعر المقدسة في الحج

بالصور.. 2500 شبكة إطفاء تغطي المشاعر المقدسة في الحج

تواصل – البدر عبدالرحمن:

كشفت قيادة قوات الدفاع المدني المشاركة في تنفيذ الخطة العام لمواجهة الطوارئ في الحج عن جاهزية 2500 شبكة إطفاء في مشاعر منى ومزدلفة وعرفات؛ للاستفادة منها في مباشرة حوادث الحريق، منها 1200 مآخذ للمياه بمشعر عرفة، وما يزيد على 1000 مآخذ في مختلف مربعات مشعر منى، بالإضافة إلى 300 مأخذ مياه حريق في مشعر مزدلفة.

وأوضح اللواء حمد بن عبدالعزيز المبدل، قائد قوات الدفاع المدني بالحج كفاءة جميع شبكات الإطفاء، ومآخذ مياه الحريق، وتوفر مصادر تغذيتها بالمياه في مشاعر منى ومزدلفة وعرفات على مدار الساعة من خلال التنسيق، مع وزارة الشؤون البلدية والقروية وشركة المياه الوطنية لملء خزانات المياه بالمشاعر وإجراء الصيانة الفورية لأي أعطال في مولدات ضخ المياه أو التمديدات.

وأكد تخصيص مجموعات من الإشراف الوقائي والسلامة لتشغيل شبكات الإطفاء الحريق في كافة أرجاء المشاعر المقدسة، وتدريبيهم على ذلك من خلال برامج التدريب على رأس العمل بمواقع تمركز وحدات وفرق الدفاع المدني بالمشاعر، وإجراء اختبارات لقوة ضغط المياه في جميع المآخذ والشبكات للتأكد من وصولها للمواقع المرتفعة في مشاعر عرفة ومزدلفة ومنى، وخصوصاً المساحات الجديدة التي تم تهذيب الصخور بها في عرفة لزيادة الطاقة الاستيعابية من الحجاج في يوم الحج الأكبر.

وشدد قائد قوات الدفاع المدني بالحج على اتخاذ جميع الإجراءات؛ لمنع استخدام مياه شبكات الإطفاء لأي أغراض أخرى من قبل الحجاج والقائمين على خدمتهم، أو أصحاب الأنشطة التجارية الموسمية بما في ذلك تكليف فرق الإشراف الوقائي والسلامة وفرق الدراجات النارية بمراقبة ذلك وتوعية مؤسسات الحج والطوافة ومجموعات الخدمة الميدانية للحجيج في مخيمات الحجاج بمنى وعرفة ومزدلفة.

أما اللواء عبدالرحمن بن حسن الزهراني قائد الدفاع المدني بمشعر عرفة، فأكد احتواء المشعر على 1200 مأخذ للمياه ضمن الشبكات المخصصة لأعمال الإطفاء، خضعت جميعها للفحص بما في ذلك مآخذ المياه الجديدة التي تم تركيبها في المواقع التي تم تهيئتها وتسويتها وتهذيب الصخور بها داخل المشعر لزيادة طاقته الاستيعابية، وتنفيذ عدة برامج وفرضيات عملية على استخدام شبكات الإطفاء وتشغيل مآخذ المياه من قبل جميع فرق ووحدات الدفاع المدني بعرفة.

ولفت اللواء الزهراني إلى تحديد مواقع شبكات الإطفاء في جميع أرجاء مشعر عرفة، وتعريف رجال الدفاع المدني بهذه المواقع من خلال خرائط دقيقة لتحقيق سرعة الاستفادة منها في حالات الطوارئ وحوادث الحريق بما في ذلك حرائق المركبات والحافلات.

من جانبه، أكد اللواء الدكتور علي بن عطاالله العتيبي قائد الدفاع المدني بمشعر منى، إجراء اختبارات عملية لجميع شبكات الإطفاء، ومآخذ المياه بمشروع إسكان الحجاج بمشعر منى، وكذلك الشبكات الموجودة بمقرات الجهات الحكومية بالمشعر، ومنطقة المجازر، والمسالخ، والبالغ عددها أكثر من 1000 مآخذ للمياه، والتأكد من سلامة خراطيم المياه، بحيث تغطي جميع المخيمات، بالإضافة إلى إمكانية الاستفادة منها في تزويد آليات الإطفاء باحتياجاتها من المياه.

وأضاف “العتيبي” أن استعدادات قوات الدفاع المدني بمشعر منى، فيما يتعلق بشبكات المياه تضمنت تدريب دوريات السلامة ومجموعات الإشراف الوقائي بالمشعر على استخدامها ومتابعة كفاءتها، وإصلاح أي أعطال تؤثر على فعاليتها، وكذلك توعية مشرفي السلامة في مخيمات الحجاج على سلامة جميع مآخذ المياه بين المخيمات.

أما العقيد خالد بن ناصر الحرقان قائد قوات الدفاع المدني بمشعر مزدلفة، فأكد جاهزية ما يقرب من 300 مأخذ للمياه تغطي جميع أرجاء منطقة مزدلفة، مشيراً إلى أهمية شبكات الإطفاء بالمشعر، من حيث الاستفادة منها كفرق للإطفاء؛ نظراً لصعوبة دخول فرق الإطفاء المتحركة بأحجامها الكبيرة، وكذلك سيارات صهاريج الإطفاء لعمق مشعر مزدلفة؛ بسبب كثافة أعداد الحجاج، وضيق المساحة الجغرافية للمشعر.

وأكد أن جميع الشبكات خضعت لفحص دقيق، واختبارات عملية؛ للتأكد من صلاحيتها وفاعليتها من خلال الفرضيات التي تم تنفيذها لوحدات الدفاع المدني التي تتمركز في جميع مناطق المشعر، إلى جانب التنسيق مع شركة المياه الوطنية، وأمانة العاصمة المقدسة؛ لضمانتزويدشبكة الإطفاء بمزدلفة بالمياه بكميات كافية، وضغوطات كبيرة، قبل وصول الحجاج لمزدلفة بوقتٍ كافٍ.

12

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>