الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

نائب أمير منطقة جازان ينقل تعازي القيادة لوالد وذوي الشهيد «العريف معافا»

مختص أمريكي: ازدياد عدد المسلمين يحول 60 % من بنوك الخليج إلي مصارف إسلامية بحلول 2015

مختص أمريكي: ازدياد عدد المسلمين يحول 60 % من بنوك الخليج إلي مصارف إسلامية بحلول 2015

تواصل – متابعات:
كشف المختص الأمريكي في الشئون المالية الإسلامية، عبد القادر توماس عن استمرارية نمو المصرفية الإسلامية بنسبة لا تقل عن 20 في المائة سنويا. وتوقع توماس، أن تصبح 60 في المائة من البنوك في منطقة الخليج العربي مصارف إسلامية بالكامل بحلول عام 2015 بسبب ازدياد عدد المسلمين وتنامي ثروات العالم الإسلامي، إضافة إلى ازدياد الثقة في المصرفية الإسلامية في جميع أنحاء العالم بعد الأزمات العالمية الأخيرة، مشيرا إلى أن حجم الأصول في المصارف الإسلامية تجاوز 2 تريليون دولار مع وجود سيولة نقدية تتجاوز 100 مليار دولار.
وقارن توماس في محاضرة قدمها في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن يوم الثلاثاء الماضي، بين تجارب عدد من الدول في تطوير أنظمة مصرفية إسلامية، وأوضح أن منطقة الخليج هي المصدر الأكبر للأصول الإسلامية وتتميز ماليزيا وبريطانيا بوجود أنظمة مصرفية إسلامية متطورة وخبرة طويلة في هذا المجال، بينما تعد الولايات المتحدة سوقاً واعدة؛ كونها تستحوذ على النصيب الأكبر من المستثمرين المسلمين، لافتاً إلى وجود تنامٍٍٍ للمصرفية الإسلامية في عدد من الدول العربية والإسلامية، إضافة إلى دول غير إسلامية.
وأوضح توماس، بحسب ما نشرته صحيفة “الاقتصادية” اليوم السبت، أن سبب تعثر المصرفية الإسلامية في بعض الدول الإسلامية والعربية تحديد،ا يعود إلى أن الأنظمة السياسية في هذه الدول تربط بين المصرفية الإسلامية والأنظمة السياسية الإسلامية، وأوضح أن ذلك خلط خاطئ جدا، فالمصرفية الإسلامية عبارة عن نظام مالي أخلاقي أثبت فعاليته عالمياً، وليس مرتبطا بالضرورة بأيدولوجيات أو أنظمة سياسية محددة، وهناك مصارف في عديد من الدول غير الإسلامية تطبق المصرفية الإسلامية في تعاملاتها.
ونوه إلى أن المصرفية الإسلامية مرنة وقابلة للتطوير، كونها مستندة إلى اجتهادات فقهية خاضعة للبحث والتطوير، وبالإمكان التوسع فيها وتناولها من جوانب مختلفة، مشيراً إلى كفاءة وقدرة التمويل الإسلامي على الانتشار ومواجهة المشكلات المالية التي حدثت في العالم في الفترة الماضية، وأشار إلى وجود فرص كبيرة لتوسع أنظمة التمويل الاسلامي في دول مختلفة من العالم، موضحاً أن هناك مستثمرين ومستفيدين من غير المسلمين يفضلون هذا النوع من التمويل بوصفه تمويلا أخلاقيا بعيدا عن التعاملات الربوية.

التعليقات (٠)اضف تعليق

أضف تعليقًا

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use theseHTMLtags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>