الأحد، ٤ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٣ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

الفيليبين «تسترضي» السعودية للتراجع عن وقف استقدام العمالة المنزلية

الفيليبين «تسترضي» السعودية للتراجع عن وقف استقدام العمالة المنزلية

الرياض – وكالات:
صرحت وزيرة العمل الفيليبينية روزالندا بالدوز بأنها عرضت على وفد حكومي سعودي أمس مجموعة من الإصلاحات المقترحة، على أمل إقناع الرياض باستئناف التعاقد مع العاملات المنزليات الفيليبينيات. وقال وكيل الوزارة دانيلو كروز لصحيفة «فيليبين ستار» الفلبينية إن حكومة بلاده استدعت «لجنة العمل الفنية الموسعة» للانضمام إلى المحادثات مع الوفد السعودي. وذكر أن السعودية ترفض قرار مانيلا المراجعة الإلزامية لعقود العمل الخاصة بالعاملات المنزليات الفيليبينيات.
وأعرب كروز عن أمله في أن تتيح محادثات مانيلا حل المشكلات التي حدَت بالرياض إلى اتخاذ قرارها وقف استقدام العمالة المنزلية من هناك. وقالت وزيرة العمل بالدوز إنها لا تعتقد أن إجراءات حكومة بلادها بشأن عقود العمل هي سبب القرار السعودي، إذ إنها ظلت قيد التطبيق منذ العام 2006. بيد أنها أضافت أنه على رغم ذلك فإن مانيلا قررت إعادة النظر في إجراءاتها التي تسببت في إغضاب المخدمين والسلطات السعودية. وشددت على أنها وجهت إدارة الفيليبينيين العاملين في الخارج التابعة لوزارتها بالتعجيل بإعادة النظر في تلك الإجراءات لعرضها على المسؤولين السعوديين الزائرين. وواجهت السلطات في مانيلا ضغوطاً مكثفة لتغيير إجراءاتها من اتحاد وكالات توظيف العمالة الفيليبينية، إذ أعلن رئيس اتحاد وكالات التوظيف ليتو سوريانو أن الإجراءات الحكومية المشار إليها «غير واقعية وغير مقبولة بوجه عام من المخدمين السعوديين». وانتقد تهاون حكومة بلاده في تدريب العاملات المنزليات، وقال إن كثيراًَ منهن تتم إعادتهن إلى البلاد بسبب افتقارهن للخبرة في العمل المنزلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *