الأربعاء، ٩ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

«الكمون».. وسيلة طبيعية لفقدان الوزن والوقاية من الأمراض

«الكمون».. وسيلة طبيعية لفقدان الوزن والوقاية من الأمراض

تواصل – وكالات:

استُخدم “الكمون” منذ القدم في علاج الأمراض، ويستخدم أيضاً في صناعة المستحضرات والأدوية الطبية، فما هو هذا العشب السحري وما هي فوائده، خاصة فيما يتعلق بفقدان الوزن؟

“الكمون” من النباتات العشبية التي تحوي بذورها على مادة الكومينول، وهو أحد الزيوت الطيارة يتركب أساساً من مادة باراسمين.

وأشارت دراسة أكاديمية جديدة إلى فوائد “الكمون” في التخسيس، وأظهرت نتائج الدراسة التي أجريت على 88 امرأة يتبعن الحمية أن النساء اللواتي شربن اللبن مرتين في اليوم ممزوجاً مع ثلاثة جرامات من “الكمون” استطعن فقدان الوزن بمعدل كيلوجرامين أكثر من النساء اللواتي لم يتناولن “الكمون”، نقلاً عن موقع “غيسوندهايت ” الألماني المختص في تقديم النصائح الطبية والدراسات العلمية.

ويؤثر “الكمون” على خفض نسبة الكولسترول في الدم، ويعمل على خفض الآثار التي يسببها مرض السكري، كما تقول الدكتورة أليكسا فليكينشتاين التي أوضحت أن المواد الغذائية وعندما تتعرض إلى درجات حرارة عالية تتجاوز 120 درجة مئوية تقوم بإنتاج فضلات مضرة على الإنسان، وتسبب أضراراً بليغة في جسمه. ويقوم “الكمون” بتنشيط عملية التدوير الغذائي في الجسم، التي تقوم بعملية تنظيف الجسم من فضلات الطعام الضارة هذه.

لكن فوائد “الكمون” لا تقتصر على الإسراع في تخفيف الوزن وتنظيف الجسم، بل تتعداهما إلى الوقاية من نزلات البرد، وتحسين التنفس؛ لكون “الكمون” غني بفيتامين سي.

وتحتوي بذور “الكمون” على مادة ثيموكوينون (Thymoquinone) التي تقلل من التهابات القصبة الهوائية وأمراض الربو.

ويستخدم “الكمون” أيضاً لمعالجة حالات التشنج العصبي في المعدة، ولعلاج الآلام الروماتيزمية وتسكينها، بالإضافة إلى شفاء الجروح والقروح، ويعد مضاداً مثالياً للميكروبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *