الخريطة التفاعلية
غلق الخريطة
﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة الفجر

﴿إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذينَ اتَّقَوا وَالَّذينَ هُم مُحسِنونَ﴾.. تلاوة خاشعة للشيخ «عبدالله الجهني» من صلاة ...

ولي العهد يصل منطقة الجوف

ولي العهد يصل منطقة الجوف

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

بلدي الرياض يتابع مطالب حي الموسى مع شركة المياه

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

مجهول متنكر في «زي نسائي» يحرق سيارة فارهة بجدة (فيديو وصور)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

ذئبان يتجولان في ‎روضة نورة شمال الرياض‎ (فيديو)

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

مدني بريدة يحذر: لا تقتربوا من هذا الوادي

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

وفاة وإصابة 6 أشخاص في تصادم مروع على طريق «الخرمة- رنية»

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

الإطاحة بمقيم انتحل صفة رجل أمن في جدة.. عقوبة صارمة بانتظاره

زكاة الفطر.. فرصة لتربية الأبناء وغرس القيم

زكاة الفطر.. فرصة لتربية الأبناء وغرس القيم

تواصل – هياء الدكان:

طرح عدد من المختصين والمواطنين عدداً من الأفكار للاستفادة من إخراج زكاة الفطر في تربية الأبناء بغرس هذه الشعيرة في قلوبهم، مصحوبة بقيم مهمة تفيدهم في حياتهم ليكونوا أكثر قرباً من ربهم وإحساناً مع الفقراء.

واتفقوا على ضرورة معرفة الأبناء بأحكام زكاة الفطر؛ ومن ثم مشاركتهم في توزيعها، مع ابتكار أفضل الوسائل لعدم التسبب في إحراج الفقير المتعفف، وتقريب هذه العبادة من نفوس الأطفال، بدلاً من الاكتفاء بإنابة إحدى الجهات لإخراج الزكاة.

بداية دعا التربوي وعضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى، نايف القرشي، إلى التحدث عن الزكاة للأطفال وشرح كيفيتها والحكمة من فرضها؛ ومن ثم اصطحابهم عند إيتائها، وبذلك يتم غرس هذه الشعيرة في قلوب الأبناء.

وقالت مضاوي الغيث: “جميع أطفالنا يستعدون للعيد بالملابس وبتوزيع الحلويات والألعاب وهذا لا حرج فيه، بل فيه إدخال السرور، وبيان أن في ديننا فسحة وفرحة لكن هل يعرف أطفالنا زكاة الفطر؟”.

وطرحت فكرتها قائلة: “لمَ لا نجعل هدفنا هذا العام تعليم أبنائنا عملياً هذه الشعيرة الروحانية المرتبطة بنهاية رمضان وقدوم العيد، إما نشتري كيس أرز كبيراً ونوزع الزكاة أمامهم، أو نذهب بهم للأسواق المركزية ونختار سوياً نوعية الأرز المقدم في زكاة الفطر، ونتداول بيننا أي الأنواع أفضل”.

وتابعت: “ثم يوزع لكل واحد نصيبه ونذهب بهم للجمعية التي تستقبل زكوات الفطر، أو بيوت الفقراء الذين نعرف استحقاقهم مسبقاً، وبذلك نحيي سنة، ونغرس في نفوس أبنائنا قيم مغيبة”.

وأشارت “ضحى”، إلى ضرورة مراعاة مشاعر الضعفاء وتقديم الزكاة بطريقة مناسبة، وتفادي الأكياس المطبوع عليها “زكاة الفطر” فهذه العبارة ربما تؤثر في أنفس المتعففين.

ودعت “نوال اليحيى” إلى مشاركة الأطفال في توزيع زكاة الفطر، والبعد عن توكيل أحد بذلك، فالجميع يستمتع ويستشعر صغيراً كان أم كبيراً”.

التعليقات (٠)اضف تعليق

التعليقات مغلقة