الخميس، ١٤ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٨ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

إفطار أكثر من 80 ألفاً من الجاليات في مخيم سراج بصناعية الدمام

إفطار أكثر من 80 ألفاً من الجاليات في مخيم سراج بصناعية الدمام

تواصل – الدمام:

بلغ عدد الوافدين لمخيم سراج لإفطار الجاليات، التابع للمكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالظهران، والمقام بصناعية الدمام في يومه الثاني عشر من شهر رمضان المبارك 84 ألف مسلم، بمعدل 7000 شخص يومياً، فيما أسلم 43 شخصاً بينهم 19 شخصاً دفعة واحدة.

وأوضح مدير المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالظهران، الشيخ حسين سالم بامشموس، أن المخيم شهد نقلة نوعية هذا العام من ناحية تهيئة الخيام للصائمين والزائرين، والتوزيع بحسب الجنسيات والجاليات، إلى جانب تهيئة الأماكن الدعوية والترفيهية والثقافية، التي حرص “المكتب” أن تكون وسيلة لدعوة غير المسلمين إلى الدخول في الإسلام من خلال وسائل حديثة عكفت لجان المخيم منذ وقت طويل لإعدادها وتهيئتها حتى تظهر بأحسن حال.

ونوه بنجاح هذا المخيم بعد ثلاثة أعوام مضت من النجاح، مقدماً شكره لكل من قدم الدعم للمخيم مالياً ومعنوياً، سائلاً الله أن يجعله في موازين حسناتهم خدمة لهذه الشريحة التي تعمل وتتعايش معنا في هذا الوطن الغالي حتى توضح لهم مزايا ديننا الحنيف، مؤكداً حرص المخيم لاستقبال الصائمين من المسلمين وغير المسلمين لتفطيرهم، وتهيئة أجواء ملائمة ودعوة غير المسلمين لعل الله أن يهدي قلوبهم إلى الإسلام.

ولفت إلى أن أبرز إنجازات الثلث الأول من هذا الشهر إسلام 43 شخصاً منهم 19 شخصاً دفعة واحدة، حيث استحدثت خيمة مقسمة إلى فصول لتعليم المسلمين الجدد، ومركز دعوة غير المسلمين إلى الإسلام عن طريق عرض مرئي جاذب وتعليمي يعقبه حلقات نقاش للإجابة عن الأسئلة، كما أقيم أكثر من 180 درساً، وتم تنفيذ 75 مسابقة رصد لها أكثر من 925 جائزة، فيما تفاعل زوار المخيم مع 4 حلقات لحفظ القرآن والسنة، بينما تمكن 200 شخص من تحقيق العمرة.

من جهة أخرى، يتم تقديم المياه للصائمين في كاسات طبية مخصصة وصديقة للبيئة، وذلك بالتعاون بين المخيم وجامعة الدمام ممثلةً بعمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة.

وأوضحت عميدة خدمة المجتمع بجامعة الدمام، الدكتورة نجاح القرعاوي، أن الجامعة قدمت ألف عبوة لمخيم سراج لتفطير الصائمين كدفعة أولى مع لوحات إرشادية بمختلف اللغات؛ وذلك لبيان فوائد هذه الطريقة للسقيا وذلك إيماناً بأهمية الشراكة مع المكاتب التعاونية لخدمة المجتمع خاصة في مثل هذه المواسم المباركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *