الخميس، ١٨ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٩ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

أول مركبة فضائية تعمل بالانشطار النووي تنطلق في 2027.. وهذه أبرز مميزاتها

أول مركبة فضائية تعمل بالانشطار النووي تنطلق في 2027.. وهذه أبرز مميزاتها

تواصل – فريق التحرير:

كشف رئيس إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) بيل نيلسون، أن الولايات المتحدة تخطط لاختبار محرك مركبة فضائية يعمل بالانشطار النووي بحلول عام 2027.

وأضاف نيلسون أن ناسا ستشترك مع وكالة البحث والتطوير التابعة للجيش الأميركي لتطوير محرك دفع حراري نووي وإطلاقه إلى الفضاء «في أقرب وقت ممكن بحلول عام 2027».

مميزات الانشطار النووي

1- يُعتقد أنها أكثر كفاءة بكثير من محركات الصواريخ التقليدية القائمة على المواد الكيماوية.

2- الدفع الحراري النووي أمر حاسم لإرسال البشر إلى ما وراء القمر ومناطق أعمق في الفضاء.

3- رحلة إلى المريخ من الأرض باستخدام هذه التكنولوجيا قد تستغرق أربعة أشهر تقريبًا بدلاً من نحو تسعة باستخدام محرك تقليدي يعمل بالطاقة الكيماوية.

اللبنات الأساسية للحياة

في وقت سابق، عثرت “ناسا” على الأنواع الجزيئية التي تشكل «اللبنات الأساسية للحياة» في منطقة عميقة من سحب جليدية، بحسب سكاي نيوز.

واستخدم فريق من علماء الفلك تلسكوب «جيمس ويب» الفضائي للتأكد من وجود الميثان والإيثانول، بالإضافة إلى مركبات صغيرة تحتوي على النيتروجين والكبريت.

وعلى الأرض، تشمل مصادر الميثان الانبعاثات من الأراضي الرطبة والمحيطات ومدافن النفايات وتربية الماشية، بينما يأتي معظم الإيثانول من النشويات والسكريات المخمرة.

وتم اكتشاف هذه المواد على بعد نحو 500 سنة ضوئية من الأرض، في منطقة تتراوح فيها درجات الحرارة من ناقص 270 درجة مئوية، إلى ناقص 250 درجة مئوية، التي لم تتم ملاحظتها من قبل.

اقرأ أيضًا:

“تبعد 500 سنة ضوئية”.. “ناسا” تعثر على دليل جديد على “حياة” في سحب جليدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *