الخميس، ١٨ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٩ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

ارتفاع أسعار العقارات بالمملكة.. حلول وخطط خارج الصندوق

ارتفاع أسعار العقارات بالمملكة.. حلول وخطط خارج الصندوق

تواصل – فريق التحرير:

يأتي السعي لامتلاك المسكن الملائم على رأس أولويات أي شخص، ومن هنا يكتسب ملف الإسكان أهمية أكبرى في تفكير الأفراد والمجتمعات على حد سواء.

ويقول الكاتب جمال القحطاني في مقاله: “ملف الإسكان” المنشور بجريدة “الرياض”: “تمثل قضية الإسكان مسألة إستراتيجية في أي دولة، وطموحًا مشروعًا لأي مواطن”.

وأضاف “والواقع أن الدولة قد بذلت جهودًا كبيرة في هذا المجال عبر مشروعات كبرى، وباقات متنوعة من خلال وزارة الإسكان، فضلاً عن الدعم غير المباشر بتحمل فوائد البنوك للقروض العقارية، ما حرك ملف الإسكان إلى الأمام، وأسهم في توفير السكن الملائم لمئات الآلاف من الأسر”.

اقرأ أيضًا:

لهذا الهدف.. «البلدية والإسكان» تؤهل أكثر من 3 آلاف مطور عقاري

طموحات كبيرة 

لكن القحطاني أوضح أن “الطموحات ما زالت أكبر مما تحقق رغم أهميته”، لافتًا إلى العقبة الأكبر حاليًا أمام امتلاك المواطن للسكن، وتتمثل كما يقول في الارتفاع الهائل والمبالغ فيه في أسعار العقارات، مستشهدًا بتصريح وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان خلال منتدى مستقبل العقار.

واعتبر أن هذه تشكل “عقبة كبرى تعقد مشروع البحث عن سكن بالنسبة للمواطن، إذ بلغت أسعارًا تتجاوز قدرة أصحاب الدخل المتوسط، وحتى عبر القروض العقارية فإن تحمل الدولة للفوائد بات مع الأسعار الحالية أقل جدوى”.

وتابع “لا شك أن الدولة تولي موضوع الإسكان أهمية كبرى، وقد أعلن وزير الشؤون البلدية والقروية عن طرح وحدات أكبر في ثلاث مدن رئيسة، ستسهم بالتأكيد في توفير السكن لقطاع كبير من المواطنين”.

غير أنه شدد على أن الوضع يتطلب أيضًا قرارات أكثر فاعلية، عبر المضي قدمًا في فرض ضريبة الأراضي البيضاء، وتعزيز الرقابة على السوق العقاري لمنع المضاربات المفتعلة، والصفقات الوهمية التي قد تؤدي لرفع أسعار الأراضي إلى مستويات غير مبررة.

اقرأ أيضًا:

وزير الإسكان: أسعار العقارات “مبالغ فيها” والسوق يحتاج إلى “العرض أكثر” (فيديو)

الإسكان قضية محورية وإستراتيجية

وأوضح أن “قضية الإسكان قضية محورية واستراتيجية، والقيادة الرشيدة توليها عناية كبرى، ضمن مستهدفات رؤية 2030، وتعزيز جودة الحياة، وتحقيق رفاهية المواطنين”.

وفي هذا السياق، تحدث الكاتب عن شراكة صندوق التنمية العقارية مع أكثر من 17 مؤسسة مالية؛ لتعزيز إحداث قيمة تمويلية في السوق العقاري بالمملكة، وكذلك توقيع الصندوق أكثر من 150 اتفاقية استراتيجية مع القطاع الخاص، لتقديم العديد من الحلول في التمويل الإسكاني والعقاري،

وفي ظل هذه المعطيات، أوضح القطحاني أن حالة من التفاؤل تحيط المواطنين باجتراح حلول وخطط خارج الصندوق، لتحقيق مستهدفات الرؤية الطموحة فيما يتعلق بهذا الملف الاستراتيجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *