الأحد، ١٤ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

أحدث حيلة .. احصل على المال وافقد وزنك؟

أحدث حيلة .. احصل على المال وافقد وزنك؟

تواصل – فريق التحرير:

كشفت دراسة جديدة، أن منح الأشخاص ذوي الوزن الزائد حافزًا من أجل التخلص من السمنة يضاعف النتائج التي يحققونها.

جاء ذلك بعد أن تتبع الباحثون 668 من الأشخاص البالغين المصابين بالسمنة المفرطة في مدينتي نيويورك ولوس أنجلوس على مدى ستة أشهر، وكام مخططًا لهم خسارة 4.5 كلجم من الوزن.

ووجد الباحثون في الدراسة، التي نُشرت في دورية “جاما إنتيمال ميديسين”، أن ثلثي المشاركين حققوا الهدف عندما حصلوا على مكافآت مالية، بعكس الآخرين الذين لم يحصلوا على حوافز وحققوا أقل من نصف مقدار الوزن المستهدف.

وكان متوسط وزن المشاركين قبل الدراسة – التي أجريت من نوفمبر 2017 إلى مايو 2021 – ما يقرب من 99كلجم، ومؤشر كتلة الجسم 38، مما يضعهم في نطاق السمنة المفرطة.

وتراوحت أعمار المشاركين الدراسة بين 18 و 70 عامًا، جميعهم ينحدرون من أسر منخفضة الدخل يقل متوسط دخلها عن 40 ألف دولار سنويًا. الغالبية – 80 في المائة – كانوا من النساء.

اقرأ أيضًا:

هل أدوية القلق والاكتئاب تزيد الوزن؟ استشاري يجيب

3 مجموعات لإنقاص الوزن

وقسّم الباحثون المشاركين إلى ثلاث مجموعات، وكلفوهم بفقدان 5 في المائة من وزن أجسامهم، وخصصوا الحوافز بشكل عشوائي، وشملت: الحوافز الموجهة نحو الهدف، والحوافز القائمة على النتائج، ومجموعة الموارد فقط.

تم تسجيل جميع المشاركين في برنامج لمساعدتهم على إنقاص الوزن. ومُنحت كل مجموعة أدوات ومكافآت مختلفة لمساعدتها على التخلص من الوزن، وتم تقديم حوافز مالية لمجموعتين فقط من المجموعات الثلاث.

استخدم المشاركون في مجموعة الموارد فقط برنامج إنقاص الوزن. وتم منح المجموعتين الأخريين حوافز مالية متفاوتة. أعطيت مجموعة الحوافز المستندة إلى النتائج أدوات المراقبة الذاتية – مقياس رقمي، ومجلة طعام ومراقب للنشاط البدني – التثقيف الصحي، وفحوصات إضافية شهرية.

أعطيت المجموعة المستهدفة بأدوات لإنقاص الوزن. وكسب كل واحد من المشاركين ما يصل إلى 750 دولارًا من خلال تحقيق أهداف صغيرة.

تلقى المشاركون 150 دولارًا مقابل التسجيل وحضور ما لا يقل عن نصف جلسات برنامج إدارة الوزن الأسبوعية لمدة شهر واحد، وحصلوا على 60 دولارًا شهريًا إذا استمروا في حضور نصف جلسات البرنامج الأسبوعية على الأقل.

وتلقى المشاركون ما يصل إلى 30 دولارًا شهريًا لاستخدام دفتر يومياتهم الغذائي على الأقل خمسة أيام في الأسبوع، وتسجيل وزن أجسامهم على الأقل ثلاثة أيام في الأسبوع في الأشهر الستة الأولى.

كما ارتدوا أجهزة تتبع اللياقة البدنية، وحصلوا على ما يصل إلى 20 دولارًا شهريًا إذا حققوا 75 دقيقة من النشاط البدني في الأسبوع، والتي زادت إلى 150 دقيقة من الشهر الرابع إلى الشهر السادس.

وبلغ متوسط المبلغ المكتسب في المجموعة الموجهة نحو الهدف 440.44 دولارًا بمتوسط فقدان وزن قدره 4.5 كلجم. في المجموعة القائمة على النتائج ، كسبوا 303.56 دولارًا في المتوسط وخسروا في المتوسط 4.7كلجم.

وخسروا من في المجموعة التي لم تحصل على حوافز مالية 2.5 كلجم خلال فترة الدراسة.

انسحب حوالي 61 مشاركًا من الدراسة خلال الأشهر الستة الأولى للمجموعة القائمة على الهدف، مع انسحاب 51 في مجموعة الحوافز و54 في مجموعة الحوافز النقدية.

اقرأ أيضًأ:

هل تعاني من البدانة؟.. تناول هذا النوع من المكسرات لخفض الوزن

الحوافز تؤدي إلى نتائج قصيرة المدى

وتقول كبيرة الباحثين في الدراسة، ميلاني جاي، العضو المنتدب في جامعة نيويورك لانجون هيلث، إن هناك حاجة إلى مزيد من البحث ولكن الدراسة تقدم دليلاً على أن الحوافز يمكن أن تؤدي إلى نتائج قصيرة المدى.

وأضافت جاي في بيان صحفي: “تقدم دراستنا دليلاً قاطعًا على أن تقديم الحوافز، وخاصة المكافآت النقدية، حتى ولو لمدة ستة أشهر فقط، يساعد الأشخاص ذوي الموارد المحدودة الذين يعانون من السمنة على إنقاص الوزن. ومع ذلك، يمكن لأي نوع من الحوافز لفقدان الوزن أن ينجح، حتى لو كان مجرد تقديم الأدوات للمساعدة في القيام بذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *