الخميس، ٤ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ يناير ٢٠٢٣ ميلادى

اكتشاف كوكب غريب يدور حول نجم شبيه بالشمس.. ماذا يحدث؟

اكتشاف كوكب غريب يدور حول نجم شبيه بالشمس.. ماذا يحدث؟

تواصل- فريق التحرير

تمكن التلسكوب الكبير جدا (VLT) التابع للمرصد الأوروبي الجنوبي (ESO) في تشيلي، من اكتشاف كوكب قطره مشابه لقطر كوكب المشتري، لكن كتلته تعادل ثمانية أضعاف العملاق الغازي، ما يمنحه ضعف كثافة الأرض.

ووفق موقع “سبيس”، المتخصص في الظواهر الفلكية، فإن الكوكب الواقع على بعد نحو 310 سنة ضوئية خارج النظام الشمسي في كوكبة قنطورس، يدور حول نجم شبيه بالشمس ويبلغ عمره 15 مليون سنة فقط، ما يجعله “طفلا” نسبيا من الناحية الكونية، وأيضا عند مقارنته بكوكبنا البالغ من العمر 4.6 مليار عام.

المشتري الفائق

ولم تترك خصائص هذا «المشتري الفائق» الفلكيين في حيرة من أمرهم فحسب، بل قد تجعلهم يتحدون النظريات الحالية حول تكوين الكواكب.

ومن الشائع أن يكتشف علماء الفلك كواكب غازية عملاقة مشابهة لكوكب المشتري أو أكبر منه، ولكن من غير المعتاد اكتشاف كوكب بهذه الكثافة والثقل، بحسب موقع “روسيا اليوم”.

ويدور الكوكب الخارجي حول نجمه على مسافة نصف المسافة بين الأرض والشمس، ويكمل مدارا كل 110 يوما من أيام الأرض، وهو مدار مشابه لمدار عطارد، أقرب كوكب إلى الشمس.

وإذا كانت قياسات كتلة هذا الكوكب صحيحة، فإن ذلك سيجعلها ضعف كثافة الأرض (الأرض بالفعل كوكب كثيف، لكونها نوعا صخريا ولها قلب معدني)، ويمكن أن يكون ذلك بسبب أن الكوكب صغير جدا.

وهناك طريقتان محتملتان يمكن أن يتشكل بها عملاق غازي مثل هذا الكوكب، وكلاهما يحدث في قرص الكواكب الأولية، وهو قرص من الغاز والغبار الذي ينهار ليشكل كواكب.

اقرأ أيضًا:

«فلكية جدة»: ظاهرة اقتران القمر بكوكب زحل بسماء المملكة الليلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *