الثلاثاء، ٥ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ ميلادى

أكاديمي: صُنّاع المحتوى حوّلوا العلاقات الاجتماعية إلى مصدر دخل لهم (فيديو)

أكاديمي: صُنّاع المحتوى حوّلوا العلاقات الاجتماعية إلى مصدر دخل لهم (فيديو)

تواصل – فريق التحرير: 

انتقد الدكتور سعود حسن أبو شريفة، الأكاديمي وطالب الدكتوراه بجامعة الملك سعود، سلوك صناع المحتوى في وسائل التواصل الاجتماعي الذين حولوا علاقاتهم الاجتماعية إلى مصدر للدخل المادي.

ركائز منصات وسائل التواصل الاجتماعي

وقال في مقابلة مع فضائية “الإخبارية”، إن “منصات وسائل التواصل الاجتماعي هي عبارة عن مجموعة قواعد بيانات شبكية، تقوم فكرتها الأساسية على ربط الأفراد بعضهم البعض في منصة واحدة”.

وأضاف أن “تلك المنصات ترتكز على نقاط جوهرية جدًا، فهي تعتمد على المنشئ الذي ينشئه المستخدم في الأساس بأقل تكلفة، وهي سوق مفتوح الأبعاد لجميع المجالات، تحتضن الهواة، المحترفين، صناع المحتوى، الجمهور، الفرد البسيط”.

لكنه أوضح أنه “يكمن خطورتها في ثلاثة عناصر رئيسة، أولها عملية الرقمنة، تعمل على ضخ استثمارات كبيرة جدًا في جميع جوانب الحياة، العلاقات الاجتماعية، أنماط التسوق، الاستهلاك”.

تحويل الأفكار والمشاعر للتداول بين الشركات

علاوة على ذلك، أشار إلى “التسليع وهو مصطلح ظهر مؤخرًا في قدرة المنصات على تحويل الأفكار والمشاعر للتداول بين الشركات، إضافة إلى التنظيم والقدرة في تحديد الاختيارات بين الأفراد، حيث إنها تعمل على تقييد التفاعل بين المستخدمين أنفسهم، وبالتالي تحدد لهم بعض الاختيارات التي تكون أشبه ما تكون مفروضة عليهم”.

وتابع أبو شريفة: “يمكن أن تؤثر هذه المضامين على المنظومة القيمية، بسبب الضخ الهائل في المحتوى، حيث أصبحت تتأثر بشكل كبير جدًا، لأن هناك اختراقًا للحواجز الثقافية والجغرافية في كافة المحتوى الذي يتعرض له المستقبل”.

استغلال العلاقات الاجتماعية لتحقيق الأرباح

وأوضح أن “العلاقات الاجتماعية ترتكز على صلة الرحم والحفاظ على النسيج الاجتماعي، لكن الآن هناك بعد آخر تمامًا للعلاقات الاجتماعية قائم على صناعة الماديات من تلك العلاقات، وأصبح صناع المحتوى والمؤثرون يحولون القيمة في التواصل إلى مادة يصنع منها محتوى؛ بحثًا عن الإعلانات وبحثًا عن المال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *