الأحد، ٣ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٧ نوفمبر ٢٠٢٢ ميلادى

الذكاء الاصطناعي يتوحش.. Deepfake وتقنيات تحاكي البشر

الذكاء الاصطناعي يتوحش.. Deepfake وتقنيات تحاكي البشر

تواصل – فريق التحرير:

تظل علاقة البشر باختراعهم الأبرز المعروف باسم الذكاء الاصطناعي ، غريبة ومعقدة، فهذا الاختراع الذي أسهم في تطور البشرية وعلومها وثقافاتها، يساهم كذلك في خداعها وتشويش أفكارها وتزييف الواقع من حولها.

الـ”ديب فيك”.. الجانب المظم من الذكاء الاصطناعي

يجرب العلماء استخدام الذكاء الاصطناعي في مجالات متعددة، ويسعون لتطوير مهاراته وقدرته في محاكاة البشر، إلى حد بدا مخيفا لدى البعض الآخر.

ويبدو أن هذه المخاوف من الذكاء الاصطناعي هي آراء وجيهة، إذا أخذنا في عين الاعتبار، التحذيرات من تقنية مثل Deepfake، التي باتت تستخدم لتزييف الواقع بشكل يماثل الحقيقة إلى درجة كبيرة.

اقرأ أيضا:

دراسة: هذه خطورة الذكاء الاصطناعي على الأطفال

وأورد موقع “howtogeek” المتخصص، تقنيات قد تدفع مستخدمي الإنترنت إلى عدم تصديق أي مما يرونه أو يسمعونه على الشبكة العنكبوتية.

كيف تعمل تقنية الـ deepfake

يمكن عبر deepfake استبدال وجه شخص ما أو جسده، لجعله شبيها بشخص آخر في مقطع فيديو، فبعد أن طور العلماء تقنيات الذكاء الاصطناعي، لتتكلم وتتفاعل، بل وترسم وتؤلف الكتب، زاد الجدل حول إمكانية إحلاله بدل الإنسان في أعمال ومهام مختلفة.

وفي تقنية توليد الصور بالذكاء الاصطناعي، يمكن صنع صور واقعية كاملة، باستخدام مطالبات تستند إلى النص، وصور أخرى على سبيل المثال، وصور أصلية بغرض التلاعب بصور شخص آخر والذي عادة ما يكون شخصا مشهورا.

ولم يعد البشر بحاجة إلى دراسة وتعلم الكثير من الأشياء، من أجل إعداد مقطع فيديو مزور بنسية 100%، يتضمن أشخاصا وأماكن وأحداث، مختلقة بالكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *