الثلاثاء، ١٢ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

الاحتجاجات الغاضبة تجتاح شوارع طهران ليلا: نهايتك اقتربت يا خامنئي

الاحتجاجات الغاضبة تجتاح شوارع طهران ليلا: نهايتك اقتربت يا خامنئي

تواصل – فريق التحرير:

هتف إيرانيون من فوق أسطح المنازل في حي “إكباتان” بطهران “هذا العام عام الدم.. سيسقط فيه علي خامنئي” ، و”لا نريد نظام الجمهورية الإسلامية” و”الموت للولي الفقيه”.

القمع مستمر

في حين استمرت المظاهرات والمسيرات الليلية في كافة أنحاء إيران، احتجاجا على قمع المحتجين، ومقتل الشابة مهسا أميني، ومن بعدها المراهقة نيكا شاكرمي.

وكذلك تستمر عناصر الشرطة الإيرانية في ملاحقة واعتقال واستهداف المتظاهرين من كافة أطياف الشعب الإيراني، وتقول جماعات حقوقية إن الآلاف اعتقلوا، وأصيب المئات، في حملة قمع شنتها قوات الأمن على الاحتجاجات.،وقدرت جماعات حقوقية عدد القتلى بأكثر من 155 شخصا.

اقرأ أيضا:

بسبب قمع الاحتجاجات.. أمريكا تفرض عقوبات على 7 مسؤولين إيرانيين

نساء الأهواز في المعتقلات

أفادت منظمة حقوق الإنسان الأهوازية باعتقال بعض النساء والفتيات في مدينة عبادان، جنوب غربي إيران، خلال الاحتجاجات على مقتل مهسا أميني في 21 سبتمبر، بشكل وحشي، وبحسب التقرير، تم نقل المعتقلات إلى سجن سبيدار في الأهواز.

“قتلوا ابنتي ويهددونني”

وفي وقت سابق، بثت وسائل إعلام إيرانية، رسالة صوتية منسوبة لوالدة نيكا، تحدث فيها عن التهديدات والضغوط الأمنية، وأنها تتعرض لضغوط لتكرار رواية وسيناريو النظام بشأن وفاة ابنتها، وقال: “قتلوا ابنتي وهم يهددونني على الاعتراف القسري”.

ووجدت نيكا شاكرمي، 17 عاما، مقتولة على بعد 27 كليلومترا من موقع المظاهرات، التي شاركت فيها، ووثقت ذلك بمقطع فيديو عبر حسابها على أحد مواقع التواصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *