الثلاثاء، ١٢ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

خسائر قياسية بسبب تسريب نورد ستريم .. الدنمارك في أزمة

خسائر قياسية بسبب تسريب نورد ستريم .. الدنمارك في أزمة

تواصل – فريق التحرير:

تعرضت أوروبا لخسائر فادحة، جراء تسريبات خط نورد ستريم، الذي يمدها بالغاز قادما من روسيا إلي ألمانيا، ويعد مصدرا لدول الدنمارك، والنرويج، والسويد.

يعادل 3 أشهر من إمدادات الدنمارك

قال سيرجي كوبريانوف، المتحدث باسم شركة “غاز بروم” الروسية، إنه أبلغ جلسة للأمم المتحدة، عبر اتصال مرئي، أن حجم الغاز المتسرِّب يعادل ثلاثة أشهر من الإمدادات للدنمارك، حسب “العين الاخبارية”.

فيما تتوقع الدنمارك، أن جميع الغاز المتبقي قد يغادر خطوط الأنابيب الممزقة يوم الأحد.

بعد ذلك، سيبدأ المشغل والسلطات في إجراء فحوصات تحت الماء لمعرفة ما حدث ومدى حجم الضرر.

اقرأ أيضا:

بعد تسرب الغاز منه.. كل ما تريد معرفته عن خط نورد ستريم

أوروبا تبحث عن حلول

وتعبر خطوط أنابيب نورد ستريم، بحر البلطيق، إلى ألمانيا من روسيا، وتمر عبر قاع البحر في المياه الدولية.

ويوجد تسريبان في المنطقة الاقتصادية السويدية،  واثنان في الدنمارك، سبق تعطلهما من قبل.

يأتي هذا في الوقت الذي تسعى أوروبا البحث عن حلول بديلة، وتقترح على مواطنيها تعديل سلوكياتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *