الثلاثاء، ١٢ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

مقتل قائد استخبارات الحرس الثوري بمحافظة سيستان وبلوشستان

مقتل قائد استخبارات الحرس الثوري بمحافظة سيستان وبلوشستان

تواصل – فريق التحرير:

أفادت وسائل إعلام إيرانية، بمقتل مسؤول استخبارات الحرس الثوري الإيراني، في محافظة سيستان وبلوشستان.

وكشفت “إيران إنترناشيونال”، نقلًا عن وكالة تسنيم المقربة للأمن الإيراني، أن المدعو علي موسوي، المسؤول عن استخبارات الحرس الثوري الإيراني، لقى مصرعه اليوم، في أحداث مدينة زاهدان.

المحتجون ينزلون الشوارع ويهتفون ضد النظام

يأتي هذا في الوقت الذي نزل فيه المحتجون، شمالي إيران إلى الشوارع في مظاهرات ضخمة، تهتف ضد النظام والشرطة، وذلك مع انطلاق المظاهرات في جنوب غربي البلاد.

فيما أصدر طلاب جامعة العلامة طباطبائي بطهران بيانًا، وأعلنوا أنهم سيضربون عن الحضور في الفصول الدراسية، ويتجمعون في الحرم الجامعي يوم غد السبت تضامنًا مع الاحتجاجات الشعبية الجارية.

بيان إدانة لـ53 دولة عضو في مجلس حقوق الإنسان

وفي بيان مشترك، أدان 53 دولة عضوًا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، استخدام العنف ضد المرأة في إيران، معربين عن أسفهم لوفاة مهسا أميني، مطالبين السلطات الإيرانية بالامتناع عن استخدام القوة ضد المتظاهرين السلميين.

في الوقت نفسه، أفادت تقارير إعلامية بأن السلطات الإيرانية قيدت الوصول إلى الإنترنت في مدينة زاهدان، جنوب شرقي إيران، بعد أن شهدت احتجاجات عارمة، اليوم الجمعة، قوبلت بعنف من قبل قوات النظام، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

اقرأ أيضًا:

احتجاجات إيران.. مقتل 2 وإصابة العشرات والأمن يفر من أمام المتظاهرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *