الثلاثاء، ٥ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٩ نوفمبر ٢٠٢٢ ميلادى

دورات تطوير الذات تصيبك بالمرض النفسي في هذه الحالة

دورات تطوير الذات تصيبك بالمرض النفسي في هذه الحالة

تواصل – فريق التحرير:

كشف باحثون أن دورات تطوير الذات، بقدر ما هي مهمة لبعض الأشخاص، فإنها تصيب آخرين بأمراض نفسية في حال كان مقدموها غير مختصين، وفي حال رفعت سقف طموحات متلقيها بشكل غير واقعي وغير مقنع.

وقالوا إن بعض هذه الدورات تعمل على رفع الذات المثالية للمتلقين بعبارات رنانة وقصص نجاح مفعمة بالنشاط؛ بعضها وهمي وكأنها تلامس النجوم، مع ذات واقعية متدنية بعض الشيء.

وأوضحوا أنه عندما يجد المتدرب في تلك الدورات حياته ليست وردية، كما كان يتوقعها يصاب بالإحباط؛ لذا فإنه من المهم أن يعلم الجميع أن لهذه الدورات آثارًا جانبية سلبية للغاية، وقد تصيب بالمرض النفسي.

محتوى الدورات

ونقلت صحيفة “عكاظ” عن الأستاذ المشارك في علم النفس الإكلينيكي، الدكتور أحمد عمرو عبدالله، قوله إن مواضيع دورات تطوير الذات ومحتواها قد يكون هو المشكلة.

وأضاف أنه قد تكون المشكلة في المدرب نفسه غير المتخصص في مجال العلوم الاجتماعية والنفسية.

وتابع أنه في بعض الأحيان تكمن المشكلة في نوع الجمهور الذين يأتي بعضهم بهدف العلاج النفسي وليس بهدف التدريب.

وأوضح عبد الله أن بعض هذه الدورات تسهم في مقاومة المرضى جلسات العلاج النفسي؛ لأنهم يجدون في هذه الدورات كبسولات سريعة المفعول في ضوء توقعاتهم.

اقرأ أيضًا:

استشاري نفسي: بعض مقدمي دورات تطوير الذات يمررون خبرات مزعجة وغير صحيحة (فيديو)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *