الخميس، ١٠ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

“وسمية”حافظة القرآن.. ماتت وهي ترفع السبابة ومواقع التواصل تنعيها

“وسمية”حافظة القرآن.. ماتت وهي ترفع السبابة ومواقع التواصل تنعيها

تواصل – فريق التحرير:

توفيت اليوم، الفتاة وسمية الصبيح التي تمت الصلاة عليها اليوم بعد صلاة الجمعة بجامع البابطين.

ونشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي على حساباتهم في “تويتر”، أن الفتاة كانت صالحة حافظة لكتاب الله، بارة بوالدتها.

وأوضح حساب “محمد العبد” على “تويتر”، أن الفتاة “وسمية” – رحمها الله – وضعت التمر والقهوة لوالدتها لأنها صائمة، ثم غابت عنها، فنادت أمها بأخواتها، فوجدوها على كرسي المجلس رافعة السبابة وقد فارقت الحياة.

وعمت حالة من الحزن على مواقع التواصل، بعد انتشار خبر وفاة الفتاة حافظة كتاب الله، حيث احتسبها الناشطون عند الله في الدرجات العلى من الجنة.

ونعى المغردون على وسائل التواصل، الفتاة التي توفيت اليوم داعين الله تعالى أن يغفر الله لها وينزلها الفردوس الأعلى.

وفي التاسع من أغسطس من عام 2017، أقيمت أول صلاة جمعة في جامع الجوهرة البابطين – رحمها الله – ويقام على مساحة تقدر بـ7200 متر مربع، ويعده المهندسون تحفة معمارية فريدة تقع على الامتداد التِجَارِيّ بطريق الملك فهد شمال الرياض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *