الأحد، ٢٩ صفر ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٥ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

صدمة جديدة لـ«زوكربيرج».. تغريم «ميتا» بـ 174 مليون دولار

صدمة جديدة لـ«زوكربيرج».. تغريم «ميتا» بـ 174 مليون دولار

تواصل – فريق التحرير:

أزمة جديدة تواجه مؤسس شركة “ميتا”، بعد انخفاض ثروته بأكثر من 70 مليار دولار خلال أقل من عام.

وتفصيلا، قضت هيئة محلفين أمريكية، بتغريم شبكة “ميتا” بدفع 174,5 مليون دولار لانتهاكها براءات اختراع مرتبطة بخدمة البث الحي طورها أحد قدامى المحاربين في الجيش الأمريكي سعياً لإصلاح أوجه القصور في الاتصالات في ساحة المعركة.

الوثائق القانونية أظهرت، أن هيئة محلفين في محكمة فدرالية في تكساس انتهت بقرار ينص على أن ميزات “البث الحي” على فيسبوك وإنستغرام تستخدم تكنولوجيا مسجلة ببراءة اختراع بواسطة شركة “فوكسر” التي شارك في تأسيسها توم كاتيس.

وأوضحت متحدث باسم الشبكة العملاقة ردا على سؤال لوكالة فرانس برس “نعتقد أن الأدلة في المحاكمة أظهرت أن ميتا لم تنتهك براءات اختراع فوكسر”، موضحة “نعتزم القيام بخطوات إضافية، بما يشمل استئناف الحكم”.

وفي وقت سابق، أكدت تقارير انخفاض ثروة مارك زوكربيرج بمقدار 71 مليار دولار هذا العام فقط.

وتراجعت ثروة مارك زوكربيرج إلى أكثر من النصف هذا العام، مما أطيح به من أعلى المراتب في قائمة أغنى أغنياء العالم بينما تكافح شركته Meta خلال أزمتها.

وأوضحت صحيفة “نيويروك بوست”، أن زوكربيرج البالغ من العمر 38 عامًا، خسر 71 مليار دولار من ثروته على الورق منذ يناير وهي الفترة التي انخفضت فيها أسهم الشركة الأم على فيسبوك إلى مستويات منخفضة جديدة، تقدر ثروته الصافية الآن بـ 55.9 مليار دولار.

وهذا يجعل زوكربيرج يحتل المرتبة الـ 20 في قائمة أغنى الأفراد في العالم على مؤشر بلومبرج للمليارديرات -وهو أدنى مركز له منذ عام 2014- حيث بدأ منشئ موقع فيسبوك الأشهر وسط مواقع التواصل الاجتماعي العام في المرتبة السادسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *