الجمعة، ٨ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٢ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

كيف تصبح مديرًا ناجحًا وتكسب ثقة فريق العمل؟

كيف تصبح مديرًا ناجحًا وتكسب ثقة فريق العمل؟

تواصل – فريق التحرير:

فريق العمل الناجح هو الفريق الذي تتوفر فيه المعرفة والقدرات الإدارية والإخلاص لأهداف الفريق، وإثراء العمل بالآراء المستقلة، وهو يرحب بتعدد الآراء، ويعترف بالمشكلات والأخطاء ويبحث عن الحلول وليس عن كبش فداء.

هكذا أورد الكاتب يوسف القبلان، تعريف الفريق الناجح، في مقال نشرته صحيفة “الجزيرة”، معتبرًا أن المدير الذي يستخدم كلمة (نحن) بدلا من (أنا) يعزز العمل الجماعي ويشعر كل عضو في الفريق بأهميته.

ثم حدد دور المدير القيادي، قائلاً إنه هو الذي يشعر أفراد الفريق أنه عضو معهم بسبب تواضعه، وهذا التواضع لا يجعله يجامل على حساب الأداء والنتائج والجودة.

وهو عضو في الفريق، يشارك بداية بتشكيل فريق العمل، ثم بوضوح المهام والأهداف المراد تحقيقها، ثم بالمتابعة والنقاش، وتعزيز مبادئ التفكير المهني والحوار الموضوعي والعدالة، وتجنب إبراز شخص واحد من أعضاء الفريق كرمز يحظى بكل الدعم والتحفيز والأضواء والتقدير وكأنه يعمل لوحده.

اقرأ أيضًا:

«طفل برتبة رجل».. ماذا فعل بعدما لبّى أمير الباحة طلب مقابلته؟ (فيديو)

بالفيديو.. “الفوزان”: الله لا يُهلك مجتمعًا فيه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

المدير القائد لن يحاسب فريق العمل على عدم انتظار التعليمات والتوجيه، وربما تكون هذه نقطة غريبة بعض الشيء، لكن السبب هو أنه يثق أنهم يتصرفون بمسؤولية، وحسب صلاحياتهم، وحسب متطلبات الموقف، وحسب قدراتهم التي اختارهم بسببها، ومنها القدرة على اتخاذ القرارات، وفي حالة عدم التوفيق لا يتهرب المدير من المسؤولية؛ لأن المسؤولية مشتركة والمدير جزء من فريق العمل بحضوره ومن دون حضوره.

المدير الناجح يستقطب الكفاءات وليس الصداقات، وهذا لا يمنع من استقطاب صديق أو قريب بمعيار الكفاءة وليس بالمعيار الشخصي.

والمدير المميز يستطيع تشكيل فريق عمل يملك الرقابة الذاتية ولا يحتاج إلى متابعة ولا ينتظر التوجيهات.

المدير الذي يسعى للنجاح يدرك أن بناء فريق يتوفر فيه الكفاءة والانسجام والإخلاص هو أساس النجاح، هو الذي ينسب النجاح للفريق وليس لنفسه، يقيم العمل والنجاح بمهنية عالية، لا يبالغ، يبدأ بالإيجابيات ثم يفتح المجال لنقاش حر موضوعي يشعر فيه كل عضو بأجواء مشجعة على إبداء الآراء والملاحظات والمقترحات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *