الخميس، ١٠ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

طاعن سلمان رشدي.. ما علاقة هادي مطر بـ”حزب الله”؟

طاعن سلمان رشدي.. ما علاقة هادي مطر بـ”حزب الله”؟

تواصل- فريق التحرير

منذ طعن الأمريكي من أصل لبناني، هادي مطر، المتعاطف الإيراني، الكاتب البريطاني سلمان رشدي، قبل إلقاء محاضرة له في نيويورك، والشكوك تحوم على دوافع الشاب وهل تم تحريضه من جهات خارجية لارتكاب الجريمة بهذا العدد الكبير من الطعنات.

اقرأ أيضًا:

سلمان رشدي على جهاز تنفس صناعي.. ومدير أعماله: سيفقد إحدى عينيه

«بايدن» و«ماكرون» يدينان عملية طعن سلمان رشدي ويعتبران إساءته للإسلام «نضالًا»!

تعلق بقيادات حزب الله

يوم الجمعة الماضي عقب حادث الطعن، عثرت عناصر الـ FBI في سكن “هادي” على رخصة قيادته للسيارة، والصادرة عن سلطات ولاية نيوجيرسي، حيث يقيم، وفيها أنه اختار أن تكون الرخصة المزورة باسم “حسن مغنية” بدلاً من اسمه “هادي مطر” الحقيقي، تيمنًا ربما باسم أحد أهم القادة العسكريين بحزب الله اللبناني، وهو عماد مغنية القتيل بتفجير غامض لسيارته في 12 فبراير 2008 بحي “كفرسوسة” في دمشق، بحسب ما نشرت “العربية.نت”.

ومعروف أن طاعن سلمان رشدي، ولد لأبوين لبنانيين هاجرا من بلدة “يارون” في الجنوب اللبناني، معقل حزب الله المدعوم من إيران.

وأكدت شبكة NBC News أنها تعرفت إلى حساب له في “فيسبوك” ووجدت أنه من مناصري حزب الله وايران، خصوصًا أن الصورة الرئيسة للحساب، لم تكن له، بل لآية الله الخميني الذي أصدر فتوى في 1989 أهدر بها دم الكاتب البريطاني “سلمان رشدي”، مع صورة أصغر لخليفته علي خامنئي.

وارتدى هادي ملابس سوداء وقناعًا أسود أثناء الهجوم على سلمان رشدي، وسدد من 10 إلى 15 ضربة وطعنة بالسكين في العنق والجذع طوال 20 ثانية.

ميول شيعية

وأظهر التقييم الأمني الأولي  “تعاطف” هادي مطر مع إيران. وقال المتحدث باسم الشرطة الأمريكية جميس أوكالاجان أن الشرطة تعتقد في هذه المرحلة أن المهاجم تحرك بمفرده لكنها تجري تحقيقًا في هذا الشأن للتأكد، وفقًا لـ”دويتشه فيله”.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مصادر في أجهزة إنفاذ القانون قولها السبت الماضي إن المشتبه به في الهجوم على سلمان رشدي خلال محاضرة في ولاية نيويورك له ميول شيعية متطرفة وأبدى تعاطفه مع الحرس الثوري الإيراني.

وقالت الشبكة إن المسؤول أخبرها إنه لا توجد روابط محددة للمهاجم مع الحرس الثوري الإيراني، لكن المراجعة الأولية أشارت إلى أن المشتبه به يتعاطف مع الفصيل التابع للحكومة الإيرانية.

حزب الله تنفي

ومن جهته قال مسؤول في حزب الله اللبنانية، السبت، إن الجماعة الشيعية ليس لديها معلومات إضافية عن حادث الطعن الذي تعرضه له سلمان رشدي، الروائي الذي قضى سنوات مختبئًا بعد أن أصدرت إيران فتوى بإهدار دمه بسبب كتاباته.

وقال المسؤول لرويترز شريطة عدم الكشف عن هويته “لا نعلم شيئًا عن هذا الموضوع وبالتالي لن يصدر عنا أي تعليق”.

وكان مسؤولون في مخابرات أوروبية، كشفوا أن “هادي مطر” البالغ من العمر 24 عامًا، والمتهم بطعن الكاتب سلمان رشدي، كان على اتصال مباشر مع مليشيات الحرس الثوري الإيراني عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وفق ما أفاد موقع VICE World News، الأحد.

 

 

الصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *