الجمعة، ١٥ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٩ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

هل يصح قول بعض الخطباء في الدعاء: «خيرك إلينا نازل وشرنا إليك صاعد»؟

هل يصح قول بعض الخطباء في الدعاء: «خيرك إلينا نازل وشرنا إليك صاعد»؟

تواصل ـ فريق التحرير:

أوضح الشيخ الدكتور عبدالكريم بن عبدالله الخضير، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء سابقًا، حكم قول: «خيرك إلينا نازل وشرنا إليك صاعد».

جاء ذلك في رد من الشيخ الخضير على سؤال ورد في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر؛ جاء فيه: سؤالي عن صحة قول بعض الخطباء وهو يدعو: خيرك إلينا نازل، وشرنا إليك صاعد. هل في هذه العبارة مخالفة؟ وهل تخالف ما ورد في كتاب الله: {إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ}؟

وأجاب الشيخ بقوله: جاء في حديث قدسي من قوله -جل وعلا-: «خيري إلى العباد نازل، وشرهم إليَّ صاعد»، فلو صح هذا الحديث لكان نصًّا في الباب، لكن الحديث لم يصح، فقد رواه الرافعي في (تاريخ قزوين) والديلمي في (مسند الفردوس) من طريق داود بن سليمان الغازي، عن علي بن موسى الرضا، وداود بن سليمان هذا قالوا عنه: إنه شيخ كذاب، وحديثه هذا موضوع باطل.

وأضاف الشيخ: فالحديث ضَعْفه شديد، ولو قيل بأنه موضوع لما بعُد؛ لأن فيه هذا الكذاب، فهذه العبارة لا تصح؛ لأنها معارِضة معارَضة بيِّنة لقوله جل وعلا: {إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ}؛ فمفهومه أن الكلم غير الطيب، والعمل غير الصالح أنه لا يرتفع فلا يصعد، فهذه العبارة لا تصح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *