الخميس، ١١ رجب ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٢ فبراير ٢٠٢٣ ميلادى

خبير وظائف الأعضاء يكشف: 4 عادات تؤثر سلبًا على الساعة البيولوجية للإنسان

خبير وظائف الأعضاء يكشف: 4 عادات تؤثر سلبًا على الساعة البيولوجية للإنسان

تواصل – فريق التحرير:

قال خبير النوم والتغذية والتمثيل الغذائي وعلم وظائف الأعضاء، جريج بوتر: “عاش أسلافنا في وئام مع البيئة، فعندما تشرق الشمس يجمعون الطعام والماء، وفي الليل يستريحون بسرعة”.

موردًا أن المشكلة هي أنه منذ تطوير الإضاءة الكهربائية في القرن التاسع عشر، أصبح البشر نشيطين طوال الليل، حسبما نقلت “سكاي نيوز عربية” عن صحيفة “صن” البريطانية.

وحذر الخبير البريطاني من 4 عادات يومية “سيئة” تؤثر سلبًا على انتظام الساعة البيولوجية لدى الإنسان، وهي:

1- عدم التعرض للهواء الطلق وضوء الشمس

فكما أفاد بوتر أن قضاء وقت أطول في الهواء الطلق يرتبط بتخفيف التوتر لدى الإنسان والاستمتاع بحياة عقلية أفضل، ولذلك ينصح بأن يقضي الإنسان ساعتين في الهواء الطلق يوميًا.

وكذلك نصح بوتر بأهمية التعرض لضوء النهار؛ لأنه مهم بالنسبة إلى الساعة البيولوجية، ولا يمكن استبداله بالأضواء الاصطناعية.

2- الضور الأزرق للأجهزة وإضاءة المنازل

 تمثل الأضواء العلوية في المنزل أثناء المساء أسوأ عدو للساعة البيولوجية، وفق بوتر، لذلك يفضل التقليل من مستواها أو إطفاؤها ساعتين على الأقل قبل النوم، كذلك، فإن اللون الأزرق المنبعث من الشاشات يؤثر أكثر من غيره سلبًا، لذلك ينصح بالتخفيف منه.

3- عدم تحديد مواعيد تناول الطعام

إن الالتزام بأوقات معينة للأكل يساعد الجسم في هضم الطعام وامتصاص العناصر الغذائية، ومن الأمثلة على ذلك هو أن مستويات سكر الدم ستبقى أكثر استقرارًا بعد تناول وجبة خفيفة غنية بالكربوهيدرات على الغداء، مقارنة بعد تناول الوجبة ذاتها، قبل النوم بثلاثين دقيقة.

4- قلة الحركة

إن النشاط المنتظم يمكن أن يحافظ على التزام أجسامنا بالساعة البيولوجية، لكن النشاط الزائد عن الحاجة، خاصة قبيل النوم يمكن أن يكون ذا نتائج عكسية.

وينصح الخبير البريطاني بممارسة التمارين الرياضية في الصباح، خاصة بالنسبة إلى أولئك الذين ينامون في وقت متأخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *