الأربعاء، ٩ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢ ميلادى

“الدفاع الروسية”: إسقاط 7 طائرات و19 صاروخًا في أوكرانيا

“الدفاع الروسية”: إسقاط 7 طائرات و19 صاروخًا في أوكرانيا

تواصل – فريق التحرير:

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم، أن قواتها أسقطت خلال اليوم الماضي 7 طائرات مسيرة أوكرانية و 19 صاروخًا من طراز “هيمارس”.

وأوضحت أن أنظمة الدفاع الجوي الروسية أسقطت 7 طائرات مسيرة أوكرانية في مناطق بلدات كيريلوفكا، وماندريكينو، وكرابيفنيتسكوي في جمهورية دونيتسك الشعبية، وبارفينكوفو، ودولجينكو، وسافينتسي في منطقة خاركوف، وبارفينوك بمنطقة خيرسون، حسب “سبوتنيك”.

وأضافت أن الدفاعات الجوية الروسية اعترضت 19 صاروخًا من طراز “هيمارس” في مناطق خاركيف وزابوروجيه وخيرسون، بالإضافة إلى ذلك تم اعتراض ثلاثة صواريخ صواريخ “توتشكا-أو”.

وكشفت وزارة الدفاع الروسية، أن وقوع حادث بمحطة زابوريجيا النووية سيسبب كارثة عالمية يتجاوز نطاقها تشيرنوبيل وفوكوشيما، مشيرة إلى أنه من الصعب التكهن إذا كنا سنتوصل مع واشنطن لاتفاق بشأن الحد من الأسلحة النووية، وأنها لا تستبعد ظهور أسلحة نووية في أستراليا في إطار تحالف “أوكوس”.

اقرأ أيضًا:

لأول مرة.. الكرملين يطالب العالم بالتدخل لوقف قصف محطة زابوريجيا النووية

بيان عاجل من “الأمم المتّحدة” بشأن الهجمات على المحطات النووية في أوكرانيا: انتحار

في الوقت نفسه، أكد الكرملين، أن أوكرانيا تستهدف محطة زابوروجيا النووية وأنه يُحذر من عواقب كارثية لهذا القصف، لافتًا إلى أنه يعول على الدول التي لها نفوذ على كييف أن تعمل على استبعاد إمكانية استهدافها محطة زابوروجيا النووية.

من ناحيتها أعلنت منظمة الأمم المتّحدة، أن الهجمات على محطات الطاقة النووية هي أعمال انتحارية، مطالبة بوقف الهجمات حول محطة زابوريجيا في أوكرانيا.

فيما كشفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أنه يوجد خطر حقيقي لحدوث كارثة نووية في محطة “زابوريجيا” تهدد أوكرانيا والعالم كله، وأن أي قوة نيران موجهة إلى “زابوريجيا” سترقى لمستوى اللعب بالنار مع عواقب وخيمة، مؤكدة أن القصف على منشأة زاباروجيا في أوكرانيا يؤكد وجود خطر حقيقي بحدوث كارثة نووية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *