الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

جمعية مراكز الأحياء بجدة قدمت مبادرات نوعية في خدمة ضيوف الرحمن لموسم حج هذا العام

جمعية مراكز الأحياء بجدة قدمت مبادرات نوعية في خدمة ضيوف الرحمن لموسم حج هذا العام

تواصل- واس:

قدمت جمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة خلال موسم حج هذا العام مبادرات نوعية لخدمة ضيوف الرحمن؛ بالشراكة مع كدانة والمركز الوطني لإدارة النفايات وعدد من الجهات الحكومية المختلفة.
واستهدفت هذه المبادرات إرشاد وتوجيه الحجاج في المشاعر المقدسة، وتوفير سبل الراحة والتيسير لهم خلال أداء المناسك؛ إلى جانب نشر الشاشات التوعوية في المشاعر المقدسة التي تعد الأولى من نوعها في المملكة؛ و تعمل على مدار الساعة لبث الرسائل التوعوية لضيوف الرحمن.


كما استهدفت المبادرات سقيا حجاج بيت الله الحرام خلال يوم عرفة، والوصول إلى أكبر عدد من الحجاج بعرفات لتوزيع المياه المبردة عليهم، إلى جانب التواجد خلال النفرة في مزدلفة.
ونفذت الجمعية حملة توعوية بعنوان “ليكن إحرامك صدقة “، بالتعاون مع المركز الوطني لإدارة النفايات “موان”، وذلك للاستفادة من فائض الإحرامات وتحقيق الاستدامة في الحج، والإسهام في تحقيق رؤية المملكة 2030 من خلال تقليل حجم النفايات، ورفع نسبة المواد المعاد تدويرها إلى 42% من إجمالي النفايات.


وعملت الجمعية على جمع عشرات الأطنان من الإحرامات بالتنسيق المسبق مع الجهات المختصة، بعد تسلّم الإحرامات من الحجاج بعد الانتهاء من التحلل، ووفرت الأكياس اللازمة لجمع الإحرامات، بالإضافة إلى إطلاق حملة توعوية باستخدام إعلانات متنقلة في الخيام تهدف إلى الترويج للحملة ورفع الوعي البيئي.


من جانبها أوضحت الأمينة العامة المكلفة لجمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة أريج الحامد فاعلية تنفيذ هذه المبادرات النوعية في خدمة ضيوف الرحمن بمختلف جنسياتهم؛ لتحقيق استدامة الأعمال المجتمعية للجمعية وتمكين شراكاتها مع الجهات المختلفة.

ونوهت أريج الحامد برسالة الجمعية التي تتحقق في إحداث تغيير اجتماعي في أسلوب حياة الأسرة والفرد بما يعزز دورها في المجتمع، ولديها أكثر من 33 مركزاً ومكتباً، منها 4 مراكز نموذجية، بمثابة مراكز اجتماعية ورياضية وثقافية عالية المستوى، وتعتمد مبدأ المشاركة الفعالة لسكان الحي، مشيرة إلى مشاركة أكثر من 120 سيدة من الأسر المنتجة ضمن برامج الجمعية لتمكين المرأة مهنياً ومالياً في عدة مهن إنتاجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *