الجمعة، ١٥ جمادى الأولى ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٠٩ ديسمبر ٢٠٢٢ ميلادى

المستودع الخيري بجدة يقدم 400 وظيفة موسمية للشباب

المستودع الخيري بجدة يقدم 400 وظيفة موسمية للشباب

تواصل – جدة:
أعلن المستودع الخيري بجدة فتح باب التسجيل للراغبين في العمل بوظائف موسمية في المشروع الوطني لزكاة الفطر "فطرة" والذي تنفذه وزارة الشؤون الاجتماعية لأول مرة على مستوى منطقة مكة المكرمة وبرعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير المنطقة، ويأتي هذا لاستمرارية النهج الذي يتبعه المستودع في توظيف الكفاءات الوطنية، ومحاولة إيجاد فرص عمل للشباب السعودي، وتأهيلهم لدخول سوق العمل.
جاء ذلك في تصريح لمدير عام المستودع الخيري بجدة الشيخ فيصل الحميد الذي أكد أن المستودع يسعى لتوظيف 400 شاب سعودي للعمل في مشروع زكاة الفطر، حرصاً من إدارة المستودع على توطين كافة الوظائف بالمستودع من جهة، إضافة لدعم الشباب وتشجيعهم على الانخراط في سوق العمل من جهة أخرى، حيث سيخضع الشباب الذين تتم الموافقة على توظيفهم إلى دورات تدريبية مكثفة في مهارات الاتصال والتواصل مع الجمهور، واطلاعهم على آليات العمل الميداني لتمكينهم من القيام بمهام عملهم بكفاءة، بالإضافة لحصولهم على شهادات خبرة عن فترة عملهم، ومكافآت مجزية تصل في حدها الأعلى لـــ3500 ريال.
وعن آلية التقديم لهذه الوظائف بين الحميد أن التقديم يتم فقط عن طريق تعبئة الاستمارة الالكترونية الخاصة بالتوظيف في الموقع الالكتروني للمستودع www.mkmj.org، وذلك بعد اطّلاع المتقدم وموافقته على شروط العمل بالمشروع، مبيناً أنه ستتم دراسة كافة طلبات التوظيف من قبل لجنة متخصصة للمفاضلة بين المتقدمين على أساس عدة معايير من أهمها: الخبرات الوظيفية السابقة، والحصول على رخصة قيادة في الحاسب الآلي (ICDL)، واجتياز المقابلة الشخصية فيما بعد.
وفي سياق متصل أوضح الحميد أن المستودع يعمل بكامل طاقته الاستيعابية في هذه الأيام استعداداً لتنفيذ برنامج زكاة الفطر، والذي يأتي هذا العام ضمن المشروع الوطني لزكاة الفطر "فطرة"، والذي تنفذه وزارة الشؤون الاجتماعية بإشراف مباشر من إمارة منطقة مكة المكرمة، بهدف الحد من الظواهر السلبية التي تفرزها عشوائية تنفيذ زكاة الفطر من قبل البعض في كل عام.
واختتم الحميد حديثه بالإشارة إلى أن الجهود التي يبذلها المستودع الخيري والعاملون فيه من أجل الرقي بالعمل الخيري، وتحقيق الترابط الاجتماعي بين أفراد المجتمع، وبما يكفل حفظ كرامة المحتاج، مبينا أن المستودع يعتمد على أحدث الوسائل الإدارية والتقنية في تحقيق أهدافه الخيرية، وفقا للإستراتيجية القائمة على المسح والبحث الميداني لجميع الأسر التي يكفلها المستودع، كما أن عمل المستودع الخيري بمحافظة جدة لا ينحصر في مجرد تقديم المساعدات المقطوعة أو الآنية للفقراء والمحتاجين فقط، بل إنه يكفل آلاف الأسر عبر تقديم منظومة متكاملة من الأدوار والمشاريع المترابطة، من أبرزها برنامج إطعام الذي يقدم بطاقات ممغنطة تصرف بموجبها مشتريات شهرية من أحد المحلات التموينية الكبرى، وبرنامج الكساء الذي يقدم الملبوسات من خلال صالات عرض خاصة ومجهزة لاستقبال المستفيدين، وبرنامج الأثاث الذي يتم من خلاله استقبال وإعادة تدوير الأثاث المستعمل لصالح الأسر الفقيرة، وبرامج التأهيل والتدريب لأبناء الأسر المستفيدة، لإخراجهم من دائرة الفقر والعوز إلى رحاب الاكتفاء الذاتي والإنتاجية.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *