الخميس، ٣ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٩ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

حسن الخاتمة.. وفاة حاجة نيجيرية جاءت مهاجرة لأداء فريضة الحج

حسن الخاتمة.. وفاة حاجة نيجيرية جاءت مهاجرة لأداء فريضة الحج

تواصل ـ فريق التحرير:

قال تعالى: “ومن يخرج من بيته مهاجرًا إلى الله ورسوله ثم يدركه الموت فقد وقع أجره على الله”؛ هكذا انتهت قصة حاجة نيجيرية هذا الصباح، بعد الإعلان عن وفاتها.

وبحسب مواقع التواصل الاجتماعي التي نشرت قصة الحاجة النيجرية، فقد جاءت إلى مكة لأداء فريضة الحج، لكنها توفيت هذا الصباح؛ رحمها الله رحمة واسعة.

ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله، ومن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه”.

فيما جاءت تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بأنها أخلصت النية ووفقها الله بحسن الخاتمة، اللهم أحسن خاتمتنا بالأمور كلها، الله يرحمها ويتقبل منها صالح الأعمال، يقول الله: “وَمَا تَدْرِى نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِى نَفْسٌۢ بِأَىِّ أَرْضٍۢ تَمُوتُ ۚ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌۢ”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *