الثلاثاء، ١ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٧ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

استشاري: لهذا السبب أعراض الإنفلونزا الموسمية هذا العام أشد من السنوات الماضية

استشاري: لهذا السبب أعراض الإنفلونزا الموسمية هذا العام أشد من السنوات الماضية

تواصل – فريق التحرير:

قال استشاري أمراض الباطنية والصدرية د. صالح الدماس: إن أعراض الإنفلونزا الموسمية هذا العام أشد من السنوات الماضية، بسبب ضعف الجهاز المناعي بعد جائحة كورنا.

وأوضح في تصريحات لـ”الإخبارية”، أن الإنفلونزا هو فيروس شتوي ينتقل عن طريق الرذاذ كما هو الحال في معظم الفيروسات التنفسية، عندما يعطس شخص مصاب بالمرض في وضع تقارب شديد بمسافة أقل من متر بين الأشخاص، يسهل انتقال الفيروس بين الناس.

وأضاف أن فيروس الانفلونزا يُصيب سنويًا تقريبًا مليار إنسان، منهم حوالي 3 ملايين شخص يصابون بأعراض شديدة سنويًا، وأن الإحصائيات الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية تؤكد أن حوالى من 300 إلى 600 ألف شخص يموتون جراء الإصابة بالإنفلونزا سنويًا.

وأشار إلى وجود نوعين رئيسيين من الانفلونزا، ” أ ” و” ب “، وتحت هذين النوعين عدة أنواع تتحدد عن طريق شكل بروتين أو المادة الموجودة على سطح الفيروس، لذلك هو فيروس متجدد ومتحول ويصيب الشخص أكثر من مرة على مدار العام، وخاصة الكبار والمراهقين.

وأكد أن معظم حالات الإنفلونزا في العادة تكون في فصل الشتاء، ما بين شهر أكتوبر وحتى نهاية شهر مارس، لافتًا إلى أن الغريب هذه السنة أن الموسم بدأ مبكرًا، ولكن الإجراءات الاحترازية التي اتخذت بشأن كورونا قد أسهمت بشكل كبير في الحد من انتشار الإنفلونزا خلال العامين الماضيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *