الأحد، ١٦ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٤ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

اكتشاف غابة متحجرة في البرازيل عمرها 290 مليون سنة

اكتشاف غابة متحجرة في البرازيل عمرها 290 مليون سنة

تواصل- وكالات

عثر علماء على متحجرات أشجار في غابة بولاية بارانا بجنوب البرازيل يعود تاريخها إلى 290 مليون سنة، أي قبل ظهور الديناصورات.

وقالت عالمة طبقات الأرض في جامعة بارانا تامي موتين، إن اكتشاف هذه الغابة المتحجرة المكونة من 164 شجرة ليكوفيتيس (من دون ثمار ولا أزهار ولا بذور) من صنف سبق أن انقرض، هو الأهم في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية من حيث كمية الحفظ ونوعيته.

وأكدت أن هذه النباتات، التي يُقدر عمرها بـ 290 مليون سنة، تمثل أشكال حياة بدائية جدًا في تاريخ الأرض.

كون الأشجار دفنت عندما كانت لا تزال على قيد الحياة، ثم غطتها الرواسب تدريجيًا، ومن ثم “بقيت الغابة على حالها تقريبًا” بعدما غمرها نهر متجمد، هو ما أتاح حفظ الغابة على هذا النحو الاستثنائي، بحسب تامي موتين.

وسبق أن سُجلت اكتشافات مماثلة نادرة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية، ولا سيما في ولاية ريو جراندي دو سول أو في باتاجونيا الأرجنتينية، لكن كانت على نطاق أصغر بكثير.

واكتُشفت غابة بارانا المتحجرة في نهاية عام 2018 من طريق الصدفة، خلال دراسات جيولوجية سبقت تخطيط طريق إلى مصنع.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *