الإثنين، ٣٠ صفر ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

يوجد عيب بأنفي وعدم تناسق بوجهي فهل يجوز أن أعمل تعديلا؟

يوجد عيب بأنفي وعدم تناسق بوجهي فهل يجوز أن أعمل تعديلا؟

تواصل ـ فريق التحرير:

أوضح الشيخ الدكتور عبدالكريم بن عبدالله الخضير، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء سابقًا، حكم معالجة الأنف لتعديله وإزالة آلامه.

جاء ذلك في رد من الشيخ الخضير على سؤال ورد في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر؛ جاء فيه: سائل يقول: إن أنفه أفطس ولا يوجد تناسق في وجهه، ودائمًا يشعر بآلام شديدة فيه، فهل يجوز أن يعمل تعديلاً بغرض الألم وأن يتناسق مع باقي الأعضاء؟

وأجاب الشيخ بقوله: إذا كان أنفه يؤلمه فإنه يعالجه بما يزيل الألم، فإذا كان لرفع الألم فهذا لا إشكال فيه ولا خلاف في جواز علاجه لرفع هذا الألم.

وأضاف الشيخ: وأما إذا كان العلاج من أجل تعديل الخِلقة من أجل التجميل فإن هذا من تغيير خلق الله إلا إذا كان عيبه مما يُقذَر به ويتندّر به الناس فإن هذا أيضًا ألم وإن لم يكن حسيًّا فإنه ألم معنوي لا مانع من إزالته حينئذٍ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *