الأربعاء، ٢ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٨ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

جامعة المنصورة تتصدر ترند المملكة بعد فيديو ذبح طالبة.. ماذا قالت الجامعة في أول تعليق؟

جامعة المنصورة تتصدر ترند المملكة بعد فيديو ذبح طالبة.. ماذا قالت الجامعة في أول تعليق؟

تواصل- فريق التحرير:

تصدر هاشتاق جامعة المنصورة الترند في المملكة، بعد تصدره في مصر وعدد من الدول العربية، عقب انتشار فيديو بشع لذبح طالبة أمام الجامعة على يد زميلها.

وعبّر آلاف المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي، عن صدمتهم وغضبهم من الواقعة المروعة، مطالبين بإعدام القاتل في أسرع وقت ليكون عبرة لغيره.

وفي أول تعليق لها، كشفت جامعة المنصورة في بيان صادر عنها أن ما تم تداوله على بعض  صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن قيام أحد طلاب جامعة المنصورة بالتعدى على زميلته بآلة حادة، وقع  خارج أسوار الجامعة.

وأكدت جامعة المنصورة  أن هذا  الحادث تم  خارج أسوار الجامعة بالقرب من أحد البوابات وتم القبض فورا على المعتدى من قبل قوات الشرطة  المتواجدة أمام بوابة الجامعة.

وأهابت جامعة المنصورة  بوسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي  تحري الدقة فيما تنشره حول الحادث حتى لاتثير الذعر بين الطلاب وأسرهم.

واهتزت مصر اليوم الإثنين على وقع جريمة بشعة، شهدتها جامعة المنصورة، إثر إقدام طالب على قتل زميلته ذبحًا أمام المارة وأمام باب الجامعة.

           جريمة تهز مصر.. طالب يذبح زميلته أمام باب جامعة المنصورة والسبب صادم!

وأظهر فيديو وثقه أحد الطلاب من داخل إحدى الكليات، قيام طالب بالتعدي على طالبة أمام سور الجامعة الخارجي قبل أن تسقط ويخرج سلاحًا أبيض ويطعنها ثم يذبحها.

الطالب زميل الطالبة وكلاهما يدرس بكلية الآداب جامعة المنصورة، فيما تمكنت الأجهزة الأمنية، من ضبط الطالب مرتكب الواقعة، كما تم ضبط الأداة المستخدمة فى الجريمة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

وأظهر الفيديو، تصدي عدد من الطلاب للطالب القاتل والسيطرة عليه وانهالوا عليه ضربًا حتى تم تسليمه إلى رجال الشرطة.

كما تم نقل الطالبة إلى أحد المستشفيات، إلا أنها لفظت أنفاسها، حيث ماتت داخل المستشفى، وسط حالة صدمة وحزن كبيرة عمت وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام في مصر.

وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الدقهلية، تلقت بلاغا، أفاد بمصرع طالبة على يد طالب أمام بوابة جامعة المنصورة، وعلى الفور وجه اللواء سيد سلطان مدير أمن الدقهلية بسرعة كشف ملابسات الواقعة.

وشرحت التحريات الأولية التي أجرتها الأجهزة الأمنية في المنصورة، أن المجني عليها تدعى “ن. أ” طالبة بالفرقة الثالثة كلية الآداب جامعة المنصورة، والمتهم يدعى “م. ع” طالب بذات الفرقة بالجامعة، وتباشر الأجهزة التحريات للوقوف على ملابسات الواقعة.

فيما أكد طلاب بالجامعة أن الطالب كان يريد الزواج منها، إلا أنها رفضت الزواج منه، ما دعاه إلى مطاردتها أكثر من مرة لكنها كانت تصده وترفض الارتباط به، لكنه قرر في النهاية الانتقام منها وقتلها بهذه الطريقة البشعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *