الأحد، ١٦ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٤ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

ماكرون يخسر الأغلبية في الانتخابات التشريعية الفرنسية

ماكرون يخسر الأغلبية في الانتخابات التشريعية الفرنسية

تواصل – فريق التحرير:

حصل الائتلاف الذي يقوده الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، على 230 مقعدًا في الجمعية الوطنية الفرنسية، وذلك بعد إعلان نتيجة الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية، وبهذا العدد فقد ماركون وحزبه “النهضة” المتحالف مع عدد من الأحزاب في تكتّل “معًا”، الأغلبية المطلقة في البرلمان.

وفشل ماكرون وتحالفه الانتخابي في تحقيق الأغلبية المطلقة، التي حارب من أجل الحصول عليها، وتتحقق تلك الأغلبية بالحصول على 289 مقعدًا، وهو ما لم يحدث.

المفاجأة كانت في تحقيق اليمين المتطرف لفوز تاريخي، لم يحدث منذ سبعينيات القرن الماضي، بالحصول على 89 مقعدًا في الجمعية الوطنية الفرنسية، حسب النتائج التي أعلنتها وزارة الداخلية الفرنسية، فجر اليوم الاثنين، ونقلتها وكالة الأنباء الفرنسية.

أما الاتحاد الشعبي اليساري، بقيادة جان لوك ميلنشون، فقد بات أول قطب معارض في البلاد بانتزاعه 149 مقعدًا حسب النتائج المعلنة، وضم تحالف الاتحاد الشعبي أحزاب الاشتراكي، والشيوعي، وحزب البيئة.

وأسدل الستار، مساء أمس الأحد، على الانتخابات التشريعية الفرنسية، بانتهاء التصويت في المرحلة الثانية، بعدما دُعي قرابة 48 مليون ناخب  للتصويت، وشهدت المرحلة الأولى توافدًا محدودًا من الناخبين، وأظهرت نتائج الدورة الأولى من الانتخابات التشريعية تقاسم حزب النهضة مع “الاتحاد الشعبي البيئي والاجتماعي الجديد” بزعامة جان لوك ميلنشون للمراكز الأولى في نتائج الانتخابات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *