الأربعاء، ٢ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٨ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

ماكرون أم جان لوك؟ الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية تحسم التساؤل

ماكرون أم جان لوك؟ الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية تحسم التساؤل

تواصل – فريق التحرير:

يخوض الفرنسيون، اليوم الأحد، الجولة الثانية والأخيرة، من الانتخابات التشريعية، لاختيار 577 نائبًا في الجمعية الوطنية، التي تُعد الغرفة الدنيا من البرلمان الفرنسي.

ويتوجه الناخبون الفرنسيون إلى صناديق الاقتراع بدءًا من الساعة 8 صباحًا بتوقيت باريس/ 6 صباحًا بتوقيت جرينيتش، وتغلق مراكز التصويت في الساعة 6 مساءً بتوقيت فرنسا/ 4 مساءً بتوقيت جرينيتش، باستثناء المدن الكبرى، التي تُمد فيها فترة التصويت ساعتين إضافيتين.

فيما دُعي نحو 48 مليون ناخب للتصويت، وشهدت المرحلة الأولى توافدًا محدودًا من الناخبين، وأظهرت نتائج الدورة الأولى من الانتخابات التشريعية تقاسم حزب النهضة مع “الاتحاد الشعبي البيئي والاجتماعي الجديد” بزعامة جان لوك ميلنشون للمراكز الأولى في نتائج الانتخابات.

ونقل موقع “فرانس 24” تقديرات وزارة الداخلية الفرنسية التي أظهرت تصدر حزب النهضة بحصوله على 25,70% من الأصوات، مقابل 25,64% لصالح “الاتحاد الشعبي البيئي والاجتماعي الجديد” بزعامة جان لوك ميلنشون، وهو اتحاد مكون من العديد من الأحزاب اليسارية أبرزها الحزب الاشتراكي والشيوعي وحزب الخضر، فضلاً عن جمعيات وكيانات سياسية أخرى.

وفي المركز الثالث، جاء حزب التجمع الوطني، اليميني المتطرف، بزعامة مرشحة الرئاسة الفرنسية السابقة مارين لوبان، حصل على 18,72% من نسبة الأصوات، وحصل حزب الجمهوريين، اليميني المعتدل، على المركز الرابع بنسبة 10,4% من الأصوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *