الأحد، ١٦ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٤ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

تحذير أممي من النمو العالمي لاستخدام هذا النوع من الوقود

تحذير أممي من النمو العالمي لاستخدام هذا النوع من الوقود

تواصل – واس:

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش من النمو اللامتناهي القائم على النموذج الاقتصادي العالمي الحالي باستخدام كمية محدودة من الموارد ، مثل الوقود الأحفوري، الذي يؤدي إلى ضربة مستمرة في التضخم المناخي.

وأكد جويتريش في كلمته خلال منتدى الاقتصادات الكبرى حول الطاقة والمناخ المنعقد حالياً في واشنطن، على أنه يمكن تحقيق استقرار الأسعار واستدامة النمو إذا تم إعطاء الأولوية لمصادر الطاقة المتجددة، مشيراً إلى أنها تساعد في تقليل انبعاثات الكربون ودعم أمن الطاقة.

وقال: إن حل النمو كان واضحا، ولدينا موارد غير محدودة في متناول اليد عندما يتعلق الأمر باحتياجات الطاقة – الرياح والشمس والمد والجزر كل ذلك لا ينفد، إذا تمكنا من استبدال الوقود الأحفوري الملوث والمحدود بنجاح بموارد متجددة لا حصر لها، يمكننا أن نجعل معادلة الطاقة منطقية.

وأشار إلى أن أزمة المناخ هي الحالة الطارئة الأولى، حاثاً الحكومات على إنهاء عصر الوقود الأحفوري، حيث إن ثورة الطاقات المتجددة تبدأ الآن.

كان مبعوث المملكة للمناخ ووزير الدولة للشؤون الخارجية، عادل الجبير، أكد أن الرياض دعت خلال منتدى الاقتصادات الكبرى، إلى استجابة دولية لمواجهة التغير المناخي.

وأوضح أمام منتدى المناخ والطاقة، مواصلة المملكة للمبادرات المحلية والدولية، والتزامها بالتعاون مع جميع الشركاء لمكافحة التغير المناخي، مؤكدًا أن المملكة استشعرت في رؤية 2030 تحديات البيئة والمناخ، من خلال جعل البيئة والتنمية المستدامة من الأهداف الرئيسة لها.

وأضاف أن المملكة تدعو إلى العمل بشكل جاد على استجابة دولية مشتركة وفاعلة، وحشد جميع الجهود لمواجهتها، والأخذ بالاعتبار الظروف الخاصة التي تواجهها الدول الأقل نموًا، ودعمها لمواجهة الآثار السلبية لسياسات التغير المناخي، دون إعاقة تنميتها المستدامة.

وأشار إلى أن استمرار المملكة والتزامها في مكافحة التغير المناخي أمر لا شك فيه، لافتًا إلى أن المملكة تسعى إلى الإسهام في تحقيق المستهدفات العالمية لإيجاد بيئة أفضل للأجيال القادمة.

جاء ذلك خلال ترؤس الجبير، وفد المملكة المشارك في منتدى الاقتصادات الكبرى حول الطاقة والمناخ “MEF”، الذي دعا إليه وافتتحه الرئيس الأمريكي جو بايدن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *