السبت، ٣ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٢ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

«التحقيق الفيدرالي» الأمريكي يكشف مفاجأة بشأن «لينكد إن»

«التحقيق الفيدرالي» الأمريكي يكشف مفاجأة بشأن «لينكد إن»

تواصل – فريق التحرير:

كشف مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي، أن منصة “لينكد إن” اعتمد عليها محتالون لجني المال من بعض مستخدمي الموقع، عبر الإيهام بالاستثمار في العملات المشفرة.

وحذر المكتب الفيدرالي من أن اجتذاب المستخدمين للاستثمار غير الآمن في العملات الرقمية، يمثل “تهديدًا خطيرًا” لموقع “لينكد إن” ومستخدميه.

فيما أورد شون راجان، عميل مكتب التحقيات الفيدرالي الأمريكي، بمنطقة سان فرانسيسكو وساكرامنتو بكاليفورنيا، عبر شبكة “سي إن بي سي”، أن: “هذه هي الطريقة التي يجني بها المجرمون المال، وهذا ما يركزون عليه وقتهم واهتمامهم”.

وشرح راجان طريقة عمل المخطط الاحتيالي، حين يتظاهر المحتال بأنه محترف، فينشئ ملف تعريف مزيف للتواصل مع مستخدمي الشبكة، ويبدأ بمحادثة قصيرة عبر الرسائل، وفي النهاية يعرض مساعدة الضحية على جني الأموال من خلال استثمار عملة مشفرة.

المفارقة تكمن في تقرير “سي إن بي سي” مع بعض ضحايا عمليات الاحتيال عبر “لينكد إن” الذين أكدوا أنها منصة موثوقة، لشبكات الأعمال، لذا فهم يميلون إلى الاعتقاد بأن الاستثمارات مشروعة.

وقد يحاول المحتالون توجيه المستخدمين إلى منصة استثمار شرعية للعملات المشفرة، حسب قول العميل الفيدرالي، لكن بعد اكتساب ثقته على مدار أشهر، يخبره بنقل الاستثمار إلى موقع يسيطر عليه المحتال، ثم يستنزف الأموال من الحساب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *