الأربعاء، ٧ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٦ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

«جريمة الأندلس».. الحكم بحبس كويتي 10 سنوات بعد قتله ابنه بهذه الطريقة

«جريمة الأندلس».. الحكم بحبس كويتي 10 سنوات بعد قتله ابنه بهذه الطريقة
تواصل ـ فريق التحرير:
أنهت محكمة التمييز الكويتية، اليوم الأربعاء، الجدل المثار منذ فترة على قضية جريمة وقعت قبل عامين، حيث أقدم مواطن سبعيني على قتل ابنه في منطقة الأندلس بمحافظة الفروانية.
ووفقا لصحيفة “المجلس” الكويتية عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”؛ قضت المحكمة بحبس المسن لمدة 10 أعوام، لقتله ابنه الثلاثيني الذي كان مدمنا على المخدرات.
كما أورد حساب “أمن ومحاكم” المعني بنقل أحدث أخبار الأمن والقضاء بالكويت، أن المحكمة اقتنعت بعدم وجود سبق الإصرار والترصد من القاتل، وأن الضحية كان كثير المشاكل وهدد أسرته بالقتل“.
وقال الناشط الحقوقي والإعلامي عبدالعزيز اليحيى، نائب رئيس تحرير شبكة الحوادث المحلية المعنية بتغطية القضايا والجرائم، إن “الجريمة وقعت عام 2020، حيث أقدم الأب على قتل ابنه بسلاحين (مسدس وكلاشنكوف)”.
وأشار اليحيى إلى أن “الابن المقتول كان مدمنا وعاقا ومن أرباب السوابق وسبق أن هدد أهله وجيرانه بالقتل”.
وأوضح أن “الحكم الأولي الذي صدر ضد الأب القاتل كان الإعدام ثم تم استئنافه ليتحول إلى السجن 15 عاما، قبل أن يصدر الحكم النهائي والاكتفاء بسجنه 10 أعوام”.
وتعود أحداث الجريمة إلى يوليو 2020، حيث أقدم الأب على قتل ابنه إثر خلاف ونقاش وقع بينهما قبيل ارتكاب الجريمة التي أبدى الأب ندمه عليها فيما بعد.
ونقلت صحيفة “الأنباء” الكويتية عن مصدر أمني آنذاك قوله إن ”النقاش كان بسبب تصرفات غير مقبولة ومزعجة صادرة من الابن تجاه الأسرة والجيران، ليفاجئ الأب برفض وصراخ من قبل ابنه أثناء النقاش”.
وأوضح المصدر أن “تصرف الابن دفع والده لمطالبته بالشهادة قبل أن يُخرج سلاحه ويرميه بعدة رصاصات من مسدسه الذي تعطل فجأة ما دفعه لإحضار سلاح آخر من الطابق العلوي ليكمل على ابنه الذي توفي فورا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *