الإثنين، ٣٠ صفر ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

زوجي يجبرني على مخالطة ضرّتي.. ماذا أفعل؟

زوجي يجبرني على مخالطة ضرّتي.. ماذا أفعل؟

تواصل – فريق التحرير:

أوضح الشيخ الدكتور عبدالكريم بن عبدالله الخضير، عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للإفتاء سابقًا، حكم إلزام الزوج زوجتَه أن تخالط ضرتها.

جاء ذلك في رد على سؤال ورد فيه “زوجي تزوج بأجنبية، فقلت له: (لا أريد أن أخالطها) فوافق، والآن يجبرني على مخالطتها وإلا هجرني، وأنا لا أتحمل الضغوط النفسية كما نصحني الأطباء بذلك، فهل علي إثم إذا رفضت ما يقول؟”.

وأجاب الشيخ الخضري بقوله “أولًا.. ليس لهذا الزوج أن يجبر زوجته على مخالطة ضرتها، فالنفوس مجبولة على النفرة من المخالطة، وهي ليس عليها حق صلة ولا بر، إن كانت بطوعها واختيارها تألف مثل هذه المرأة وتزورها وتأنس بها مراعاة لخاطر زوجها هذا لا شك أنه أفضل وأكمل”.

وتابع الشيخ الخضير بقوله:”لكن إذا كانت لا تطيق ذلك فليس له أن يجبرها، وإذا رفضت ذلك ليس عليها إثم، فالطاعة بالمعروف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *