الثلاثاء، ٢٩ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٨ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

استشاري: المملكة من أفضل الدول في التعامل مع جائحة كورونا

استشاري: المملكة من أفضل الدول في التعامل مع جائحة كورونا

تواصل – فريق التحرير:

أكد استشاري الأمراض المعدية د. أشرف الدادا، أن المملكة كانت وما زالت من أفضل الدول التي تعاملت مع جائحة كورونا.

وأوضح في تصريحات لـ« الإخبارية»، أن تجربة المملكة في التعامل مع فيروس كورونا كانت رائدة وتستحق الدراسة، حيث نتج عنها مكتسبات عديدة أدت إلى تخفيف الإجراءات الاحترازية.

وأضاف أن أهم نتائج  تجربة المملكة، هو رفع الإجراءات الاحترازية على السكان لتشمل الأماكن المغلقة، وعدم التحقيق في برامج توكلنا عند دخول المنشآت والأماكن العامة والمطارات.

وأشار إلى ضرورة الحفاظ على استراتيجية العودة بحذر حسب الوضع الوبائي ومناعة الأشخاص داخل المملكة، والتي أدارتها وزارة الصحة بنجاح باهر وجهد مشكور ومتميز، الأمر الذي جعل المملكة على رأس الدول الرائدة في هذا المجال.

يأتي هذا في الوقت الذي طالب فيه استشاري الأمراض الباطنية د. صالح الدماس، المواطنين والمقيمين بتغيير نمط الحياة اليومي، وذلك تزامنًا مع قرار رفع الإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.

ولفت إلى أنه يخشى من انتقال المجتمع من مرحلة الخوف والذعر التي صاحبت بداية الجائحة، إلى مرحلة اللامبالاة وعدم الاكتراث والاهتمام بالاستمرار في بعض الإجراءات التي يجب أن تكون جزءًا من حياتنا اليومية.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الداخلية أنه بناءً على متابعة الوضع الوبائي لجائحة فيروس كورونا، وما رفعته الجهات الصحية المختصة، وللمكتسبات العديدة المتحققة في مكافحة الجائحة، فقد تقرر ‏رفع الإجراءات الاحترازية والوقائية المتعلقة بمكافحة الجائحة، مطالبة بأهمية الاستمرار في استكمال تنفيذ الخطة الوطنية للتحصين، مؤكدة أن الإجراءات المتخذة أعلاه تخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات الصحية المختصة في المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *