الجمعة، ٤ ربيع الأول ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٢ ميلادى

لحل هذه المشكلة.. «الأمم المتحدة» تجمع التبرعات على وسائل التواصل

لحل هذه المشكلة.. «الأمم المتحدة» تجمع التبرعات على وسائل التواصل

تواصل – واس:

أعلنت منظمة الأمم المتحدة أنها اضطرت إلى إطلاق حملة جمع التبرعات على وسائل التواصل الاجتماعي، لحل مشكلة الناقلة صافر.

وفي التفاصيل، أطلق منسق المنظمة للشؤون الإنسانية في اليمن ديفيد جريسلي، اليوم، حملة على وسائل التواصل الاجتماعي لجمع أموال إضافية بشكل عاجل، لبدء نقل النفط من على متن الناقلة صافر إلى مكان آمن.

وأوضح أن الناقلة العملاقة تظل راسية متحللة قبالة الساحل اليمني، وتحتجز ما يعادل أربعة أضعاف النفط المتسرب في كارثة اكسون فالديز عام 1989، وهي واحدة من أكبر الكوارث البيئية في التاريخ.

وأكد أن الحملة بدأت اليوم بقبول التبرعات، وترسل الحملة رسالة إلى الدول والشركات الخاصة التي لم تسهم بعد في التحرك قبل فوات الأوان، محذرًا من أن الناقلة قد تتفكك أو تنفجر في أي وقت.

يأتي هذا في الوقت الذي أعلنت فيه المملكة، أنها قررت تقديم 10 ملايين دولار للإسهام في مواجهة التهديدات الاقتصادية والإنسانية والبيئية المحتملة لناقلة النفط، مطالبة بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان منع تسرب النفط ونقله لمكان آمن، أو الاستفادة منه لصالح الشعب اليمني الشقيق.

كما حذرت المملكة  في أكثر من مناسبة أنه في حال تسرب النفط من ناقلة «صافر» التي تحتوي على أكثر من مليون برميل ولم تتم صيانتها منذ عام 2015م، سيشهد العالم أكبر كارثة بيئية، مطالبة المجتمع الدولي للإسهام العاجل لدعم هذه المبادرة ومنع حدوث كارثة بيئية خطيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *