السبت، ٣ ذو الحجة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٠٢ يوليو ٢٠٢٢ ميلادى

وسائل إعلام إيرانية: مقتل ضابط بـ «الحرس الثوري»

وسائل إعلام إيرانية: مقتل ضابط بـ «الحرس الثوري»
تواصل ـ فريق التحرير:
أكدت وسائل إعلام إيرانية مقتل الضابط علی کمانی، التابع لفيلق “مالك الأشتر”  بالحرس الثوري الإيراني.
وفي تغريدة للصحفي محمد مجيد الأحوازي، على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي، نقل فيها عن مصادر إعلام إيرانية، ما يؤكد على مقتل الضابط علي كماني.
وبسبب الاحتجاجات التي تجتاح إيران منذ قرابة الثلاثة أشهر، يقع من وقت لآخر مثل هذه الحوادث ضد الحرس الثوري الإيراني، ومنها ما يكون اغتيالات ومنها ما يكون انتحار أو غير ذلك.
فقد تكشّفت معلومات مفاجئة، الأحد الماضي، حول عمليات الاغتيالات الأخيرة في صفوف قياديين في الحرس الثوري الإيراني، وتخلص قيادي آخر من حياته قبل يومين.
ونقلت صحيفة “الجريدة” الكويتية، عن مصدر وصفته بالـ -رفيع- في “الحرس الثوري”، نفيه وجود صلة بين مقتل عالم الصواريخ الإيراني أيوب انتظاري، الذي كان يعمل في مركز مختص بمجال تطوير الصواريخ الطائرات المسيرة، واغتيال المقدم حسن صياد خدائي، و”انتحار” زميله المقدم علي إسماعيل زاده.
وقال المصدر، إن إسماعيل زاده، القيادي في “فيلق القدس” المكلف بالعمليات الخارجية بـ “الحرس”، انتحر بإلقاء نفسه من شرفه منزله بمدينة كرج نهاية الأسبوع الماضي، عقب اقتحام قوى تابعة لجهاز أمن الحرس منزله لإلقاء القبض عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *