الأربعاء، ٣٠ ذو القعدة ١٤٤٣ هجريا ، الموافق ٢٩ يونيو ٢٠٢٢ ميلادى

ظهر في ألمانيا.. تعرّف على أهم المعلومات بشأن فيروس “الحصان الحزين”

ظهر في ألمانيا.. تعرّف على أهم المعلومات بشأن فيروس “الحصان الحزين”

تواصل – فريق التحرير

أصدرت السلطات الصحية في ألمانيا تحذيرا بعد  اكتشاف حالات من مرض نادر جدا يعرف باسم “بورنا”، أو مرض الحصان الحزين.

وفي مقاطعة بافاريا، أبلغ عن حالتين من الفيروس الذي أصاب البشر خلال السنوات الثلاث الماضية، وفي المتوسط، تُبلغ ألمانيا عن إصابتين كل عام، على الرغم من أن الخبراء يفترضون أن عدد الحالات غير المبلغ عنها في البلاد قد يصل إلى 6 حالات سنويا.

ووفقا لمكتب ولاية بافاريا للصحة وسلامة الغذاء، أبلغ عن 7 إصابات بمرض “بورنا” في جميع أنحاء ألمانيا في عام 2021، 5 منها في بافاريا.

ووفقا لموقع صحيفة إكسبريس البريطانية، وموقع Science direct،  إليك كل ما تريد معرفته عن مرض الحصان الحزين:

يأتي مرض الحصان الحزين من فيروس مرض “بورنا” (BDV) وهو متلازمة عصبية معدية تصيب الحيوانات ذوات الدم الحار.

أطلق اسم بورنا على العدوى نسبة لظهور الفيروس ببورنا الواقعة في ألمانيا الشرقية، والتي توفي فيها الكثير من الخيول في الثمانينات بسبب المرض، وأطلق على المرض أيضا الحصان الحزين.

طرق انتقال المرض

يعتقد العلماء أن انتقال فيروسات “بورنا”، يحدث من خلال تعرض الأنف للعاب الملوث أو إفرازات الأنف، كما وجد الخبراء بعض الروابط للإنسان المصاب بالعدوى والأمراض النفسية، ففي عام 1990، اكتشف الباحثون أن الأجسام المضادة لبروتين تم ترميزه بواسطة جينوم (BDV-1)، عثر عليها في دم المرضى الذين يعانون من اضطرابات سلوكية.

كما يعتقد الخبراء، أن المرض ينتقل عن طريق الاتصال المباشر بفعل إفرازات الحيوان المصاب.

أعراض المرض

تبدأ العدوى في الخلايا العصبية الشمية، ثم تنتشر إلى الجهاز العصبي المركزي، وتشمل العلامات المصاحبة للإصابة ما يلي: (مشاكل في الحركة، وآلام أسفل الظهر، تغيرات سلوكية، الارتباك، آلام العضلات، ارتفاع الحرارة، تلف دائم في الدماغ والأعصاب، تسمم الدم.

هل المرض قاتل؟

يعتبر مرض بورنا أو الحصان الحزين، قاتل للغاية، إلا أنه نادر جدا، ولم يتم اكتشافه سابقا إلا بعد بضع مرات من ظهوره في ألمانيا في أواخر القرن التاسع عشر.

أعراض قاتلة

يمكن أن يسبب مرض “بورنا” التهابا في الدماغ بعد الإصابة، ما يؤدي إلى الوفاة في جميع الحالات تقريبا.

هل يوجد علاج؟

لا يوجد لقاح متاح للوقاية من فيروس بورنا تحديدا، لكن هناك عدد من اللقاحات التي توفر بعض الحماية ضد أمراض الدماغ بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *