الأحد، ١٦ محرم ١٤٤٤ هجريا ، الموافق ١٤ أغسطس ٢٠٢٢ ميلادى

اكتشاف علاقة بين التدخين وزيادة خطر إصابة الرجال بهذا المرض

اكتشاف علاقة بين التدخين وزيادة خطر إصابة الرجال بهذا المرض

تواصل- فريق التحرير

يتسبب التدخين في العديد من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان، ومن أبرزها أمراض الجهاز التنفسي وسرطان الرئة والحلق.

وكشفت دراسة جديدة من جامعة نيفادا في لاس فيجاس،  ضررا آخر يطال الرجال المدخنين، ويعرضهم  أيضا لخطر متزايد بشكل كبير للإصابة بهشاشة العظام وكسور العظام والموت المبكر، بحسب ميديكال إكسبريس.

وحلل الفريق البحثي ما يقارب 30 ألف حالة كسر في العظام تم الإبلاغ عنها على مدار العقود الثلاثة الماضية في 27 منشورا بحثيا، ووجدوا أن التدخين يزيد من خطر كسر العظام بنسبة تصل إلى 37%.

وتدعم دراسة جامعة نيفادا في لاس فيجاس البيانات من الدراسات السابقة، التي وجدت أن التدخين يزيد من فرصة الإصابة بكسور العمود الفقري والورك لدى الرجال إلى 32% و40% على التوالي.

وتوصلت الدراسات القديمة إلى أن ما بين 21% و37% من المدخنين الذكور المصابين يموتون في غضون عام من حدوث كسور في العظام.

وقال كبير الباحثين في الدراسة تشينغ وو، الباحث في كلية الصحة العامة بجامعة “نيو إن إل في” ومعهد نيفادا للطب الشخصي بالجامعة: “التدخين عامل خطر رئيسي لهشاشة العظام وخطر الكسر. ويميل الرجال إلى التدخين أكثر من النساء، ما يزيد من مخاطر الإصابة بهشاشة العظام، والتي كان يُعتقد تقليديا أنها مرض نسائي”.

ويعتقد وو أن التدخين يزيد من خطر الإصابة بكسور الهيكل العظمي لأن المواد الكيميائية الموجودة في السجائر تؤثر سلبا على خلايا العظام وتقلل من قدرة الجسم على امتصاص فيتامين (د) والكالسيوم، وهما عنصران مهمان لكثافة المعادن القوية في العظام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *